إندونيسيا تسجن رجلا زرع ماريجوانا لعلاج زوجته من السرطان

تابعنا عبرTelegram
قضت محكمة إندونيسية في جزيرة بورنيو، اليوم الخميس، بالسجن ثمانية أشهر لرجل زرع الماريجوانا لاستخدامها في أغراض طبية للمساعدة في التخفيف من معاناة زوجته المريضة بالسرطان التي توفيت بعد القبض عليه بفترة قصيرة.

وتطبق إندونيسيا بعضا من أكثر القوانين صرامة على مستوى العالم لمكافحة المخدرات، وسجنت عددا قياسيا من المتعاطين والتجار، وذلك لمواجهة ــ كما تقول الحكومة ــ أزمة مخدرات تعاني منها البلاد، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

طائرة جديدة من إنتاج شركة سوخوي - سبوتنيك عربي
إندونيسيا تنشر مقاتلات سوخوي لتأمين حدودها تحسبا لفرار متشددين من الفلبين

وتحظى السياسات الصارمة في التعامل مع المخدرات في البلاد بشعبية واسعة، لكن قصة فيديليس أري سودوارتو أثارت تعاطفا وغضبا من النشطاء المدافعين عن حقوق الإنسان.

وقال مارسلينا لين محاميه بالهاتف من المحكمة إن محكمة سانجاو في كاليمانتان الغربية قضت بسجن سودوارتو ثمانية أشهر وغرمته مليار روبية (75 ألف دولار).

وأضاف المحامي أن المحكمة وجدت أن موكله لم يحصل على ترخيص بزراعة الماريجوانا، وقال إن القاضي غض النظر عن أنه لم يستخدمها أو يتعاطاها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала