الحرس الثوري يضاعف جهوده لتعزيز قدرات إيران الصاروخية

© AP Photo / Iranian Defense Ministryإطلاق صاروخ بالستي إيراني
إطلاق صاروخ بالستي إيراني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد قائد القوة الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية، العميد أمير علي حاجي زادة، أن الجهود تضاعفت لتعزيز القدرات الصاروخية للبلاد.

سفن البحرية الإيرانية تصل إلى ميناء محج قلعة التابع لأسطول بحر قزوين - سبوتنيك عربي
الحرس الثوري: البحرية الأمريكية حاولت مجددا "استفزاز" فرقاطات إيرانية
وفي كلمة له ألقاها العميد حاجي زادة خلال تفقده لمكان إقامة مناورة صاروخية شعبية بصورة رمزية على أعتاب ملتقى أقيم لإحياء "ذكرى الشهداء" بمحافظة مازندران شمال ايران، قال: إن تركيز العدو على إضعاف صناعتنا الصاروخية مؤشر إلى مخطط خبيث جديد لذا سنبذل جهدنا لتقوية بنيتنا الصاورخية أكثر مما مضى. بحسب ما نقلته وكالة "فارس" الإيرانية للأنباء.

وأشار قائد القوة الجوفضائية، إلى عملية إطلاق رمزي لصاروخ من قبل شباب المنطقة، معتبرا هذا الإجراء بأنه يحمل دروسا للمسؤولين والشعب الإيراني.

وأوضح حاجي زادة أن ما يطالب به شبابنا حين اللقاء معهم هو اللقاء مع سماحة قائد الثورة الإسلامية والحضور في سوريا والعراق لمحاربة "داعش".

وأشار إلى أن نظام الهيمنة قد اصطف اليوم أمام البلاد وقال، إنهم يسعون من خلال الحرب وزعزعة الأمن والحرب الاقتصادية والثقافية لإضعاف نظامنا والإطاحة به.

واعتبر أن العمليات الأساسية للعدو اليوم تجري في الأجواء الافتراضية وأن العدو يمكنه اليوم من خلال استغلال الأرضية السهلة للأجواء الافتراضية ضخ أكاذيبه ومآربه على المتلقين.

وقال:

مثلما نحرس الأجواء البرية والجوية فإنه علينا الحذر من هجمات العدو في الأجواء الإعلامية وهو أمر ممكن من خلال بث التوعية.

وقال، إن صنع واختبار صاروخ في قرية بمدينة بهشهر أثبت أن قدرة صنع واختبار الصاروخ متوفر حتى في أبعد القرى الإيرانية، وأن هذا الإجراء أثبت بأن توفير السلاح وتجهيز البلاد مطلب عام من منطلق أن الشعب بحاجة للأمن لصون حياته وأن الأمن خط أحمر للشعب. 

وتابع قائد القوة الجوفضائية، أن أهالي المنطقة بصنعهم لهذا الصاروخ أثبتوا بأنهم لا يمكنهم أن يسلموا العدو وسيلة هم بحاجة لها لتوفير أمن البلاد، وإن كان صنع وامتلاك الصاروخ أمرا خاطئا فلماذا يقومون هم بتصنيع الصواريخ وتجهيز ترساناتهم يوما بعد يوم.

وأضاف: إن قوات الحرس الثوري بصفتها القوة الكبرى في المنطقة أعلنت بأنها داعمة للحكومة وتستفيد من طاقاتها للتصدي لنظام الهيمنة والأطماع الأمريكية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала