الشرطة الأمريكية تعثر على أسحلة ومتفجرات داخل منزل منفذ هجوم لاس فيغاس

© REUTERS / Las Vegas Sun/Steve Marcusحادثة اطلاق نار في لاس فيغاس، الولايات المتحدة 1 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
حادثة اطلاق نار في لاس فيغاس، الولايات المتحدة 1 أكتوبر/ تشرين الأول 2017 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن رئيس شرطة لاس فيغاس الأمريكية شريف جوزيف لومباردو، أن عدد قتلى الهجوم الدامي الذي وقع مساء الأحد خلال حفل فني، ارتفع إلى 59 قتيلا وأكثر من 527 مصاب، وذلك بعد أن كانت آخر حصيلة قد أشارت إلى مقتل 58 شخصا وإصابة 506 آخرين.

امرأة تجلس في مكان إطلاق النار في لاس فيغاس - سبوتنيك عربي
التفاصيل الكاملة لليلة لاس فيغاس الدموية (فيديو وصور)
موسكو — سبوتنيك.

وقال لومباردو، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، 3 أكتوبر/تشرين الأول: " هذا العدد ليس نهائياً، من الممكن أن يرتفع".

وأضاف "كلما مر الوقت كلما ارتفع العدد".

وقال إن الشرطة وجدت في منزل المجرم 18 قطعة سلاح ومتفجرات.

وأضاف لومباردو: " ليس لدينا تكهنات عملية عن دوافعه". مؤكداً أن المجرم لم يكن مراقباً، ولم يكن له تاريخاً سيئاً.

وكان مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، قتل 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل لموسيقى الريف في مدينة لاس فيغاس الأميركية، أمس الاثنين، إذ أمطر الجمهور بالرصاص من الطابق الـ32 في فندق لعدة دقائق قبل أن ينتحر.

في غضون ذلك، أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن إطلاق النار في لاس فيغاس، وقال إن "منفذ هجوم لاس فيغاس هو جندي للتنظيم ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف"، مشيرا إلى أنه اعتنق الإسلام قبل عدة أشهر، لكن مسؤولين أمريكيين قالوا إنه لا أدلة حتى الآن تربط المسلح بأي جماعة دولية متشددة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала