تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

المصالحة بين "فتح" و"حماس": بين الحاجة الداخلية واستحقاقات الظرف الإقليمي

المصالحة بين فتح وحماس: بين الحاجة الداخلية وإستخقاقات الظرف الإقليمي
تابعنا عبر
ضيف الحلقة: محمود خلف- عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

فلسطين والانقسام - سبوتنيك عربي
وفدا "فتح" و"حماس" يتوجهان إلى القاهرة للبدء في مباحثات تحقيق المصالحة الفلسطينية
تناقش الحلقة إعلان حركتا فتح وحماس التوصل إلى اتفاق خلال مفاوضاتهما برعاية مصرية، في خطوة إضافية لتحقيق المصالحة بينهما بعد عقد من الانقسام.

وقال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في بيان مقتضب صدر في غزة،: "تم التوصل فجر الخميس إلى اتفاق بين حماس وفتح برعاية مصرية"، دون أن يورد المزيد من التفاصيل.

أما الناطق باسم حركة فتح فايز أبو عيطة، والعضو في وفد الحركة إلى الحوار الفلسطيني، صرح بأنه سيتم إعلان الاتفاق في مؤتمر صحافي يعقد ظهر الخميس في القاهرة.

وكانت  جولة المحادثات بين الطرفين بدأت، الثلاثاء، في القاهرة وأحيطت بسرية كبيرة، وتجري في مقر المخابرات المصرية.

 وتأتي هذه الجولة بعد زيارة قامت بها الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله، الأسبوع الماضي، إلى قطاع غزة وكانت الأولى منذ 2014، وهدفت إلى التأكيد على جدية مساعي المصالحة.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس - سبوتنيك عربي
عباس يرحب بالمصالحة ويتوجه إلى غزة لأول مرة منذ عقد
وكانت مصادر فلسطينية أعلنت، الخميس، أن حركتي فتح وحماس اتفقتا على جملة من القرارات التي سيتم تنفيذها، من بينها تمكين الحكومة للقيام بمهامها بشكل كامل في موعد أقصاه حتى الواحد من ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وأوضحت هذه المصادر أن حماس وفتح اتفقتا على استلام حكومة الوفاق كافة معابر غزة في موعد أقصاه 01/11، كما اتفقنا على توجّه رؤساء الأجهزة الأمنية في السلطة إلى غزة وعقد لقاءات مع مسؤولي الأجهزة الأمنية هناك ودراسة سبل استلام مهامهم.

وفيما يتعلق بموظفي قطاع غزة، قالت المصادر إن الوفدين اتفقا على دراسة ملفات موظفي غزة حتى 1 فبراير/شباط 2018، وإلزام الحكومة باستمرار دفع مكافآتهم بما لا يقل عما يُصرف لهم الآن.

كما اتفقتا على عقد لقاء للفصائل الفلسطينية يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني لمناقشة آليات تنفيذ كل ما ورد في اتفاق القاهرة.

وقد رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتوصل إلى اتفاق بين حركتي حماس وفتح في القاهرة، ورأى فيه "اتفاقاً نهائياً" لإنهاء الانقسام الفلسطيني.
وقال عباس إنه يحيي ما تم التوصل إليه من اتفاق بين حركتي فتح وحماس في القاهرة"، مشيراً إلى "أنه أعطى أوامره لوفد حركة فتح للتوقيع فوراً على الاتفاق".

إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала