فرنسا تلجأ للكونجرس الأمريكي لضمان استمرار الاتفاق النووي مع إيران

© Sputnik . Irina Kalashnikova / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في باريس، فرنسا
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في باريس، فرنسا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، السبت، أن فرنسا تدعو الكونجرس الأمريكي لعدم التخلي عن الصفقة النووية مع إيران.

المفاعل النووي الإيراني - سبوتنيك عربي
اتفاق إيران النووي يبقى قائما حتى لو خرجت أمريكا منه
وقال لودريان في حديث لوكالة "فرانس برس": "نحن ندعو الكونجرس الذي يتحمل في الوقت الحالي المسؤولية عن انعطاف محتمل، إلى عدم إعادة النظر في الاتفاق مع إيران. وفي حال تراجعنا عن الاتفاق الذي تلتزم به الأطراف، سنختار طريق خطير جدا".

وأضاف أن فرنسا تعتبر الاتفاق مع إيران جيد، وتعتقد بأن إعادة النظر فيه قد يؤدي إلى إلغاء ما تم الاتفاق عليه في فيينا في عام 2015.

يذكر، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أعلن يوم الجمعة  13 أكتوبر، أن إيران لم تلتزم بروح الاتفاق مع "السداسية"، مشيرا أن "النظام الإيراني يبقى من الدولة الرئيسية الممولة للإرهاب وتساعد القاعدة وطالبان وحزب الله وغيرها من الشبكات الإرهابية".

وشدد ترامب على أن أمريكا ستفعل ما بوسعها لكي لا تحصل إيران على أسلحة نووية.

وتجدر الإشارة إلى أن ترامب أعلن أكثر من مرة عن رغبته بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران، معتبرا إياه أسوأ اتفاق وقعته الولايات المتحدة، إلا أنه صادق عليه مرتين، إذ أنه منذ أن دخل الاتفاق النووي حيز التنفيذ في 16 كانون الثاني/ يناير 2016، يتعين على الإدارة الأمريكية أن تصادق عليه كل 90 يوماً، أمام الكونغرس.

والجدير بالذكر، أن إيران والسداسية الدولية توصلتا في تموز/يوليو عام 2015، إلى اتفاق لتسوية القضية النووية الإيرانية. وتم اعتماد خطة الأعمال المشتركة الشاملة التي تنص على رفع العقوبات عن إيران مقابل الحد من برنامجها النووي. ودخلت الخطة حيز التنفيذ يوم 16 كانون الثاني/يناير عام 2016.    

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала