القوات العراقية تعلن السيطرة على معبر إبراهيم الخليل الحدودي مع تركيا وأربيل تنفي

© AP Photo / KHALID MOHAMMEDمعبر إبراهيم الخليل
معبر إبراهيم الخليل - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تسلمت القوات العراقية، اليوم الثلاثاء 31 أكتوبر/تشرين الأول، معبر إبراهيم الخليل الحدودي مع تركيا، والذي كان تحت سيطرة قوات البيشمركة الكردية.

وحدة ضخ النفط - سبوتنيك عربي
سفير العراق في أنقرة: تركيا متعاونة مع السلطات العراقية بشأن المنافذ الحدودية وتصدير النفط
وقالت مصادر أمن تركية إن القوات التركية والعراقية تتجه صوب معبر الخابور الحدودي، وأنه من المتوقع أن تتولى القوات العراقية السيطرة على المعبر من قوات البشمركة الكردية العراقية، وذلك وفقاً لـ"رويترز".

وكان مصدر رفيع قال لوكالة "سبوتنيك": "إن رئيس أركان الجيش العراقي عثمان الغانمي وصل إلى معبر إبراهيم الخليل الحدودي مع تركيا لاستلامه من البشمركة"، موضحا أنه "رفع العلم العراقي عليه".

من جانبه، أكد الأمين العام لوزارة البشمركة جبار الياور، أن الحكومة العراقية الاتحادية لم تتسلم بعد معبري فيشخابور وإبراهيم الخليل، نافيا وجود قوات اتحادية في المعبرين.

وقال الياور، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء 31 نوفمبر/تشرين الأول، إنه "ليس هناك أي استلام لمعبر إبراهيم الخليل، ولا وجود لقوات اتحادية في هذه المنطقة"، لافتا إلى أن "جمارك إقليم كردستان قالت إنه لا وجود لأي قوات عراقية اتحادية في معبر إبراهيم الخليل، ولحد الآن لا توجد أي قوات اتحادية".

وتابع الياور قائلا: "محافظ دهوك أيضا زار معبري بيشخابور، وفيشخابور البارحة ولا يوجد قوات اتحادية هناك".

وكانت شبكة رووداو الإعلامية الكردية نقلت عن مدير الجمارك العامة في الإقليم، سامال عبدالرحمن، قوله، إنه "حتى الآن لم تصل أي قوة عراقية إلى معبر إبراهيم الخليل الحدودي". وأضاف أنه "في حال وجود مثل هذا الأمر لكنا قد تلقينا معلومات مباشرة بهذا الشأن".

الجدير بالذكر، أن معبر الخابور الذي يحمل اسم إبراهيم الخليل في العراق هو نقطة العبور الرئيسية بين تركيا وإقليم كردستان العراق.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала