موسكو: تصرفات لجنة التحقيق في استخدام الكيمياوي في سوريا يشبه الأعمال التخريبية

© Sputnik . Vladimir Vyatkin / الذهاب إلى بنك الصوروزارة الخارجية الروسية
وزارة الخارجية الروسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت وزارة الخارجية الروسية إن الاتهامات بحق دمشق باستعمال السلاح الكيميائي في خان شيخون ضعيفة من الناحية التقنية، مؤكدة أن عدم زيارة بعثة تقصي الحقائق لمطار الشعيرات وخان شيخون فضيحة.

أسلحة كيميائية - سبوتنيك عربي
موسكو تعول على موضوعية تقرير الأمم المتحدة حول استخدام الكيميائي في خان شيخون
موسكو-سبوتنيك

وأعلن مدير قسم شؤون عدم الانتشار والرقابة على التسلح في الخارجية الروسية، ميخائيل أوليانوف، خلال مؤتمر صحفي لوزارات الخارجية والدفاع والصناعة والتجارة الروسية، اليوم الخميس 2 نوفمبر/تشرين الثاني، أن جودة تحقيق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا كانت منخفضة جدا.

وقال أوليانوف: "التحقيق جرى عن بعد كما هو الحال منذ سنوات، في مكاتب نيويورك ولاهاي، وكذلك على أراضي إحدى الدول المجاورة لسوريا. كل هذا لا يمكن إلا أن يؤثر على نوعية التحقيق، والتي تبين أنها منخفضة للغاية".

وأضاف: "نعتبر أن التقرير سطحي وغير مهني لأنه أعد من قبل مجموعة من الهواة"، مؤكداً أن تصرفات آلية الأمم المتحدة حول التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا تشبه الأعمال التخريبية.

وأعلن مدير قسم شؤون عدم الانتشار والرقابة على التسلح في الخارجية الروسية، أن الاتهامات بحق دمشق باستعمال الكيميائي في خان شيخون غير متكاملة من الناحية التقنية.

وقال: "في حال كانت المقاتلة تحلق وفق المسار الذي سجلته أميركا، المسار الذي عرض على الصور، فإنه من الناحية التقنية لا يستطيع ضرب خان شيخون. أي أن السيناريو الرئيسي للتقرير يتفتت، لأنه من الناحية التقنية لا يمكن القيام بذلك".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала