تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

جيجي حديد تدافع عن الحجاب بعد هجمات نيويورك

© REUTERS / Neil Hallجيجي حديد نالت جائزة "عارضة الأزياء العالمية" (winner of the International Model award) في لندن، بريطانيا 5 ديسمبر/ كانون الأول 2016
جيجي حديد نالت جائزة عارضة الأزياء العالمية (winner of the International Model award) في لندن، بريطانيا 5 ديسمبر/ كانون الأول 2016 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
شهدت مدينة نيويورك الأمريكية، الثلاثاء 31 أكتوبر/تشرين الأول، هجوماً إرهابياً أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص ومئات من الجرحى.

وقامت صحفية تدعى لورا لومر، بالهجوم على الإسلام بعد الحادث، في تغريدة لها على Twitter، ومصحوبة بصورة لنساء يرتدين الحجاب، ويمشين في شوارع نيويورك.

وغرّدت لومر مع التغريدة: "المسلمون في الخارج الآن وهم بكامل قوتهم في موقع الحادث في نيويورك، ويسيرون وهم يرتدون الحجاب من دون وجهة محددة".

وراهنت لومر في تغريدة أخرى، أن هؤلاء المحجبات سعيدات بسيرهن في موقع الحادث، بعدما اتهمت تنظيم "داعش" بارتكاب الحادث الإرهابي.

ولكن لم تنل تغريدات لورا لومر إعجاب عارضة الأزياء من أصل فلسطيني جيجي حديد، لتقوم بالهجوم عليها، فردت عليها في تغريدة: "أنا آسفة يا لورا إن كنت جذبت انتباهك ولكن أود أن أقول لك أنك غبية لعينة".

ومن جانبها، قامت لومر بإعادة نشر رد جيجي حديد عليها، وعقبت عليها قائلة: "كل شخص متحرر في هوليوود أصبح يهاجمني اليوم على Twitter، أعتقد أنني أغضبتهم بشدة، فلست أنا من قتلت ثمانية أشخاص".

ولم تسكت جيجي حديد (22 عاماً)، لترد على لومر في تغريدة أخرى، قائلة لها: "إعادتك لنشر تغريدتي تعكس امتلاكك ليأس من أجل نشر الكره لمجرد جذب الانتباه إليك".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала