الزعتري يناشد الأطراف المتحاربة تجنب استهداف المدنيين في دمشق

تابعنا عبرTelegram
ناشد منسق الشؤون الإنسانية والتنموية للأمم المتحدة في سوريا، علي الزعتري، الأطراف المتحاربة الأطراف المتحاربة تجنّب استهداف المدنيين
مقر الأمم المتحدة في مدينة نيويورك، الولايات المتحدة - سبوتنيك عربي
الأمم المتحدة: لن نعلق على اتهامات دمشق لواشنطن ولندن بإمداد المسلحين بأسلحة كيميائية
دمشق — سبوتنيك. وقال الزعتري في بيان خص لوكالة سبوتنيك:"تتوارد التقارير اليومية ومنذ أيام عن حدوث وفيات بين المدنيين وإصابة أعداد أخرى بجروح خطيرة عدا عن إخراج مخازن ومستشفيات ومدارس عن الخدمة جراء القذائف المتبادلة خاصة في مدينة دمشق والغوطة الشرقية".
وناشد الزعتري في البيان كل الأطراف المتحاربة تجنب استهداف المدنيين.

وأضاف المنسق المقيم:" إن رجاء الأمم المتحدة هو وقف إطلاق النار الفوري وتحديد ممرات إنسانية آمنة لإجلاء الجرحى والمرضى وكبار السن والأطفال من المناطق التي تشهد عمليات حربية في أقرب وقت ممكن، وكذلك إيصال المساعدات الإنسانية إلى محتاجيها في كافة مناطق النزاع وذلك انسجاماً مع مبادئ القانون الدولي الإنساني اتفاقيات جنيف بشأن حماية المدنيين".

وتعمد المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية إلى قصف دمشق وريفها بالقذائف الصاروخية، منذ أن تصدى الجيش السوري لهجوم شنته جبهة النصرة وفيلق الرحمن على مبنى إدارة المركبات في مدينة حرستا بريف دمشق منذ خمسة أيام والذي تسبب بمقتل عدد من الضباط والجنود السوريين.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала