تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

البابا يدعو لاحترام الوضع الراهن في القدس

تابعنا عبر
قبل ساعات من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المزمع بشأن القدس، دعا البابا فرنسيس، اليوم الأربعاء، إلى احترام "الوضع الراهن" في المدينة، قائلا إن أي توتر جديد في الشرق الأوسط سيلهب الصراعات في العالم، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وقال مسؤولون أمريكيون كبار إن من المقرر أن يعترف ترامب، اليوم الأربعاء، بالقدس عاصمة لإسرائيل ويبدأ عملية نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى المدينة، وذلك في قرار مغاير لعقود من السياسة الأمريكية ويخاطر بتأجيج العنف في منطقة الشرق الأوسط.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قبل بدء اجتماع الكابنيت الإسرائيلي في القدس، 3 ديسمبر/ كانون الأول 2017 - سبوتنيك عربي
نتنياهو يعلق على اعتزام ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل

وناشد البابا في ختام كلمة أسبوعية الجميع احترام قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بالمدينة المقدسة لدى اليهود والمسيحيين والمسلمين.
وقال: "أدعو من كل قلبي الجميع إلى إلزام أنفسهم باحترام الوضع الراهن للمدينة تماشيا مع قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة".
وأضاف أمام الآلاف: "لا يمكنني التزام الصمت بشأن قلقي العميق من الوضع الذي طرأ في الأيام القليلة الماضية".
وأشار إلى أنه يأمل أن "يسود العقل والحكمة لتفادي إضافة عوامل توتر جديدة إلى مشهد عالمي ملتهب بالفعل بسبب الكثير من الصراعات القاسية".
والتقى البابا بمجموعة من الفلسطينيين المشاركين في حوار بين الأديان مع الفاتيكان قبل أن يدلي بالتصريحات العلنية.
وتحدث البابا، أمس الثلاثاء، عبر الهاتف مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس بشأن الأزمة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала