عضو المجلس الثوري لحركة "فتح": أيا كانت التحذيرات الأمريكية لا تراجع عن رفض استقبال نائب ترامب

تابعنا عبرTelegram
قال عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" والقيادي بالحركة حازم أبو شنب، إن حرية الشعب الفلسطيني، وقيادته "تأبى عليه القبول، باللهجة الآمرة التي تحاول الولايات المتحدة توجيهها إليه، وإلى السلطة الفلسطينية، كما أنه لن يرضخ لسياسة فرض الأمر الواقع التي ترغب أمريكا بفرضها عليه".

الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي - سبوتنيك عربي
الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي
وأضاف أبو شنب، خلال حواره في حلقة الجمعة، من برنامج"بوضوح"، المذاع عبر أثير إذاعة "سبوتنيك" أن جميع الفلسطينيين قيادة وشعبا، يرفضون استقبال نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، في جولته المرتقبة للمنطقة، قائلا، "هذا موقف كل الفلسطينيين بدءا من الرئيس وحتى أصغر فلسطيني، ولا مجال للتراجع عن رفض هذه الزيارة، أيا ما كانت التحذيرات والتهديدات الأمريكية".

وعوّل أبو شنب على أهمية اجتماع مجلس الأمن المرتقب اليوم، وعلى جميع الأطراف الدولية في نصرة الطرف الفلسطيني، إلا أنه "توقع أن تقابل قرارات اجتماع مجلس الأمن بالـ"فيتو" الأمريكي الظالم" — على حد تعبيره —، مضيفا، أن هذا الـ"فيتو" حال استخدامه، "سيزيد الولايات المتحدة عزلة وبعدا عن العالم، وسيزيد الطرف الفلسطيني قربا منه".

وطالب أبو شنب وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم غدا السبت، في الجامعة العربية بعد الاكتفاء ببيانات الإدانة والشجب والتحرك نحو حصار القرار الأمريكي وفي القلب منه إسرائيل. 

وكان البيت الأبيض، قد حذر السلطة الفلسطينية من مغبة إلغاء اجتماع مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس في وقت لاحق من الشهر الجاري ردا على قرار الرئيس دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала