برلين ترى في مباحثات بيونغ يانغ وسيؤل المرتقبة آفاق واعدة لخفض التوتر

تابعنا عبرTelegram
أعلنت الحكومة الالمانية أن المباحثات المباشرة بين الكوريتين من شأنها أن تؤدي إلى خفض التوتر شرط ابتعاد بيونغ يانغ عن الاستفزازات والتجارب الصاروخية.

موسكو — سبوتنيك. وقالت نائبة الناطق الرسمي باسم الحكومة اولريكه ديمير: "المباحثات التي قد تعقد الأسبوع القادم، نعتبرها قادرة على تخفيف التوتر القائم، وهذا ممكن فقط شرط ابتعاد بيونغ يانغ عن الاستفزازات وانتهاك القوانين الدولية والتجارب الصاروخية".

يشار إلى أن بيونغ يانغ وافقت إجراء مباحثات يوم 9 يناير مع جارتها سيؤل لمناقشة سبل تحسين العلاقات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала