"سبوتنيك" تنشر الحصيلة النهائية لتفجيرات بغداد (فيديو)

تابعنا عبرTelegram
كشفت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، لـ"سبوتنيك"، ارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري المزدوج الذي استهدف وسط العاصمة، صباح اليوم الاثنين 15كانون الثاني/يناير، إلى 137 قتيلا وجريحا.

وأعلن نائب رئيس اللجنة الأمنية، محمد الربيعي، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، ارتفاع عدد قتلى التفجير الانتحاري الذي نفذه إرهابيان اثنان بحزامين ناسفين، في ساحة الطيران وسط بغداد، إلى 27 قتيلا ً.

الشرطة العراقية على طريق الأنبار - سبوتنيك عربي
"تفجير بغداد": الداخلية العراقية تنفي وجود قتلي

وأضاف الربيعي، أما عدد الجرحى إثر التفجير المزدوج، بلغ 107، خمسة منهم نقلوا إلى مستشفى مدينة الطب، والبقية تم نقلهم إلى مستشفيات "الشيخ زايد، والجملة العصبية، وأبن النفيس، والكندي".

وأشار الربيعي، إلى أن 37 جريح في حالة خطرة، بينهم أربعة حالتهم صعبة جداً، يرقدون حاليا ً في العناية المركزة، منوها ً إلى أن 60 شخص من بين الجرحى غادروا المستشفيات المذكورة بعد تلقيهم العلاج والإسعافات الفورية.

ولفت نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، إلى أن التفجير الثاني وقع عقب الأول بنحو 5 دقائق، مستهدفًا تجمعًا للعمال في الساحة.

وشهدت مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، انتشارا أمنيا وتفتيش على السيارات، ومنع المركبات من التوقف أو التجمع.

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن، أعلن في بيان له، في وقت سابق، مقتل 16 وإصابة 65 جراء تفجير انتحاري وسط بغداد.

وقال معن: "بعد تدقيق المعلومات عن الاعتداء المزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد تبين أنه كان بواسطة إرهابيين انتحاريين اثنين"، في بيان تلقته مراسلتنا في العراق.

وأضاف معن، أن "الاعتداء أدى إلى استشهاد 16 شخصا وإصابة 65 آخرين مع وجود أشلاء قرب مكان الحادث".

وكانت العاصمة العراقية بغداد شهدت، مساء السبت الماضي، تفجيرا استهدف موكب رئيس مجلس محافظة بغداد، رياض العضاض، مما أسفر عن مقتل وإصابة أفراد من طاقم حراسته في شمال المحافظة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала