تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

فلسطين تخلد ذكرى رائد الفضاء الأول غاغارين

© Sputnikيوري غاغارين
يوري غاغارين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
سوف يتم افتتاح تمثال نصفي برونزي لرائد الفضاء السوفيتي، يوري غاغارين، في مدينة بيت لحم الفلسطينية، في 19 كانون الثاني / يناير، بمشاركة عدد من الشخصيات الحكومية والدينية.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس - سبوتنيك عربي
الرئيس الفلسطيني: القدس عاصمة فلسطين للأبد مهما حاولت إسرائيل تغيير التاريخ والجغرافيا
سبوتنيك. وسيتم تثبيت التمثال لرائد الفضاء يوري غاغارين في ساحة ميلاد المسيح في بيت لحم، والتي تقع فيها كنيسة من نفس الاسم، والرأي العام في فلسطين أن ظهور التمثال سيساهم في تطوير العلاقات الثقافية الثنائية، بحسب ما نقلته "إزفيستيا".

وقالت رئيسة دائرة الصحافة للصندوق: "وفقا للمؤرخين بنيت الكنيسة في مكان ولادة المسيح، والهدف من جميع مشاريعنا هو توحيد النا من مختلف الثقافات، والكل يعلم عن الرجل الأول الذي خرج إلى الفضاء، الذي في وجهه نرى المثل الأعلى ورمز خدمة الشعب ".

وسيعقد حفل الافتتاح، في 19 يناير/كانون الثاني، بمشاركة عدد من الضيوف المهمة. وأشار المكتب الصحفي للصندوق أنه دعي الافتتاح كل من، ممثل روسيا لدى السلطة الوطنية  الفلسطينية أيدار أغانين، ومدير المركز الروسي للعلوم والثقافة في بيت لحم الكسندر سوروكين، ورئيس البعثة الكنسية في القدس، ومحافظ بيت لحم جبرين البكري، فضلا عن رؤساء بلديات بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا.

ويذكر أنه، في ديسمبر/كانون الأول 1959، قدم غاغارين طلبا لضمه إلى مجموعة المرشحين لارتياد الفضاء. نقل الطيار العسكري إلى موسكو، حيث أجريت له الفحوص الطبية اللازمة في المستشفى المركزي للبحوث العلمية الخاصة بالطيران. وبعد التدريبات الأولية تم ضمه إلى فريق المرشحين لارتياد الفضاء.

بلغ العدد الإجمالي للمرشحين للتحليق لأول مرة في الفضاء 20 شخصا. وذلك بعد أن تولى كبير مصممي الصواريخ الفضائية سيرغي كوروليوف انتقاء المرشحين، وكان من المهم أن تتوفر في المرشح عدة صفات منها الطول والوزن والصحة الجيدة:  فيجب ألا يتجاوز العمر 30 عاما، والوزن 72 كغ، وطول القامة 170 سنتيمترا. توفر هذه المواصفات فقط يمكنه أن يفسح المجال لجلوس المرشح في أول مركبة فضائية هي مركبة "فوستوك"، حيث أن كبر المركبة ووزنها مقيدان بقدرة الصاروخ الحامل.

وقد تم انتقاء ستة أشخاص من بين المرشحين العشرين، قبل أن يقع الاختيار النهائي على يوري غاغارين. أما بديله الاحتياطي فكان غيرمان تيتوف.

وجرى إطلاق مركبة " فوستوك — 1" وعلى متنها غاغارين في الساعة التاسعة والدقيقة السابعة من صباح يوم 12 أبريل/نيسان عام 1961 (حسب توقيت موسكو) من مطار بايكونور في كازاخستان. وبعد القيام بدورة واحدة حول الأرض هبطت كبسولة المركبة على الأرض في الساعة العاشرة والدقيقة 55 و34 ثانية، بعد مرور 108 دقائق. وجرى استقبال حافل لغاغارين بموسكو وحصل على تلك الشهرة المنقطعة النظير في العالم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала