تيلرسون: سنحتفظ بوجود عسكري في سوريا يركز على عدم إمكانية عودة "داعش" للظهور

تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون أنه من الضروري للمصلحة الوطنية للولايات المتحدة الاحتفاظ بوجود عسكري ودبلوماسي في سوريا للمساعدة في إنهاء الصراع.

وزارة الخارجية السورية - سبوتنيك عربي
دمشق: الجيش السوري أكثر عزيمة على إنهاء الوجود الأمريكي في البلاد
وأشار وزير الخارجية إلى أن استراتيجية إدارة ترامب الجديدة بشأن سوريا تتضمن إلى حد بعيد زيادة العمل الدبلوماسي وتتسم بمبادرات لإرساء الاستقرار وتركيز جديد على الحل السياسي.

واعتبر الوزير الأمريكي أن ابتعاد الولايات المتحدة عن سوريا سيتيح لإيران "فرصة ذهبية" لتقوية وضعها في سوريا. بحسب ما ذكرته وكالة "رويترز".

وأكد الوزير تيلرسون أن انسحاب العسكريين الأمريكيين بشكل كامل من سوريا سيساعد الأسد. وجاء حديث تيلرسون اليوم في كلمة له أمام جامعة ستانفورد بكالفورنيا.

وأردف قائلا: أمريكا ستحتفظ بوجود عسكري في سوريا يركز على ضمان عدم إمكانية عودة تنظيم "داعش" الإرهابي للظهور.

وأوضح الوزير الأمريكي أن الولايات المتحدة ستسعى بالسبل الدبلوماسية من أجل خروج الأسد من السلطة لكنه دعا إلى "التحلي بالصبر" في اعتراف بأن الأسد لن يترك السلطة على الفور على الأرجح. بحسب ما ذكرته رويترز.

ودائما في الشأن السوري… قال تيلرسون:

سندعم بقوة عملية جنيف من أجل حل سياسي في سوريا. 

وفي الوقت ذاته حث وزير الخارجية الأمريكي روسيا على "ممارسة مستويات جديدة من الضغط" على الحكومة السورية من أجل المشاركة الجادة في محادثات الأمم المتحدة.

وفيما يتعلق بما يجري على الحدود السورية التركية قال تيلرسون:

"نسمع ونأخذ بجدية" مخاوف تركيا بشأن سوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала