حماية الشعب الكردية: ليس لدينا خيار سوى مقاومة الهجوم التركي على عفرين

تابعنا عبرTelegram
قالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية، إن الغارات الجوية التركية على منطقة عفرين السورية لم تترك لها خيار سوى مقاومة الهجوم التركي على عفرين، قائلة "إن أنقرة أصابت أحياء مدنية".

الجيش التركي على الحدود السورية - سبوتنيك عربي
رئاسة الأركان التركية تكشف تفاصيل عملية عفرين
بيروت-سبوتنيك. وقالت وحدات حماية الشعب، في بيان لها، "سنحارب هذا العدوان، مثلما هزمنا مثل هذه الاعتداءات على قراهم ومدننا"، مؤكدة أنه لا يوجد أي خسائر في صفوف القوات.

وحثت وحدات حماية الشعب، الرجال والنساء في شمال سوريا على الانضمام إلى صفوفها لحماية عفرين، وذكرت أنها ستقف في وجه هذا الهجوم مثلما وقفت في هجمات سابقة ضد قرى ومدن أخرى.

وأعلنت الوحدات "النفير العام من أجل مساندة عفرين وناشدت شعوب روج آفا وعموم الشعب الكردستاني وكافة الأطراف الديمقراطية المشاركة في النفير العام من أجل عفرين والوقوف في وجه الهجمات التركية".


وكانت روجهات روج المتحدث باسم وحدات حماية الشعب في عفرين قالت لـ"رويترز"، إن الغارات أصابت عددا من الأشخاص ولكن لم يتضح بعد عدد الضحايا. وقال روج، إنه لا توجد حاليا اشتباكات بين القوات التركية ووحدات حماية الشعب، قائلاً: "مناوشات فقط على حافة منطقة عفرين".
وكانت مقاتلات حربية تركية قصفت في وقت سابق، نقطة مراقبة لتنظيم "ب ي د/ بي كا كا" الإرهابي في مدينة عفرين السورية، فيما نقلت وكالة "رويترز"، عن مسؤول تركي كبير، إن مقاتلات تركية قصفت أهدافاً تابعة لوحدات حماية الشعب وحزب الاتحاد الديمقراطي في عفرين بسوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала