تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

وفد روسي رفيع يبدأ التفتيش على إجراءات الأمن في مطار القاهرة

تابعنا عبر
يبدأ وفد أمني روسي رفيع المستوى، اليوم الاثنين 22 يناير/ كانون الثاني، متابعة إجراءات الأمن المعتمدة، لتأمين الركاب والبضائع في مطار القاهرة؛ استعدادا لاستئناف الرحلات الجوية بين القاهرة وموسكو.

مطار القاهرة الدولي - سبوتنيك عربي
وزير النقل الروسي: لن يكون هناك مبنى منفصل للركاب الروس في مطار القاهرة
وحسب مصدر أمني في مطار القاهرة، فإن هذا النوع من المتابعة يعد تفتيشا روتينيا، تم الاتفاق بين الجانبين المصري والروسي عليه، لضمان جودة وقوة إجراءات الأمن والسلامة المتبعة في المطارات المصرية.

وأوضح المصدر، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الاثنين، أن الوفد الروسي من المقرر أن يواصل عملية المتابعة لمدة 3 أيام، داخل المبنى رقم "2" الجديد، والذي تم تخصيصه من جانب السلطات المصرية لرحلات الخطوط الروسية "إيرفلوت".

ولفت المصدر إلى أن السلطات الأمنية بمطار القاهرة أعلنت حالة الطوارئ القصوى داخل الأجهزة والإدارات التابعة لها، بالإضافة لشركتي مصر للطيران وميناء القاهرة الجوي، حيث تولى عدد من خبراء الأمن المصريين التفتيش على إجراءات الأمن داخل المبنى رقم 2، قبل بدء التفتيش الروسي

ومن المقرر، أن يلتقي الوفد الروسي، الذي يضم خبراء في مجالات الأمن والطيران من سلطة الطيران المدني الروسية، بقيادات وزارة الطيران المدني المصرية، لاستعراض جدول زيارة الوفد خلال جولاته التفتيشية على إجراءات الأمن داخلا المبنى رقم 2 بالمطار المخصص للرحلات الروسية.

ووقع وزيرا الطيران المدني المصري والنقل الروسي، في شهر ديسمبر/ كانون الأول 2017 الماضي، بروتوكول عودة رحلات الطيران بين كل من مصر وروسيا، بعد أيام من إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استعداد الجانب الروسي لاستئناف الرحلات الجوية مع مصر.

وتوقفت حركة الطيران بين مصر وروسيا، بعد استهداف إرهابيين لطائرة تقل ركاباً روسا، فوق محافظة شمال سيناء المصرية، في نهاية شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2015، ما أدى لمقتل 290 مواطن روسي.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала