"إدارة عفرين": لا نتجرأ من سوريا ونطالب الدولة بحماية حدودها من هجمات المحتل التركي

تابعنا عبرTelegram
دعت "الإدارة الذاتية" في مدينة عفرين الحكومة السورية لحماية حدود سوريا من الهجوم التركي، مؤكدة أن منطقة عفرين هي جزء لا يتجزأ من سوريا.

نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد - سبوتنيك عربي
المقداد: دمشق تعتبر وجود قوات تركية وقواعد أمريكية على أراضيها بمثابة عدوان
موسكو — سبوتنيك. وفي بيان لها قالت "الإدارة الذاتية": "ندعو الدولة السورية للقيام بواجباتها السيادية تجاه عفرين وحماية حدودها مع تركيا من هجمات المحتل التركي، حيث لم تقم بواجبها حتى الآن على الرغم من الإعلان عنه بشكل رسمي ونشر قواتها المسلحة السورية لتأمين حدود منطقة عفرين".

وأضاف البيان

"نؤكد مرة أخرى بأن منطقة عفرين هي جزء لا يتجزأ من سوريا، وأن قواتنا وحدات حماية الشعب تقوم بواجبها الوطني منذ 6 سنوات بحماية المنطقة ضد هجمات تنظيم داعش الإرهابي وغيرها من المجموعات الإرهابية من القاعدة وغيرها المتواجدة على الأرض السورية وتساهم في حماية وحدة أراضي سوريا ومؤسساتها الوطنية".

وشدد البيان "الآن يتعرض هذا الجزء من سوريا  إلى عدوان غاشم خارجي من قبل الدولة التركية، الأمر الذي يهدد وحدة أراضي سوريا وأمن وحياة المواطنين المدنيين الذين يقيمون في منطقة عفرين، وأن هدف هذا العدوان هو اقتطاع المزيد من الأراضي السورية من خلال احتلال منطقة عفرين".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала