الإفراج عن 12 أسيرا بعملية تبادل بين قوات الرئيس اليمني والحوثيين

تابعنا عبرTelegram
نجحت عملية تبادل أسرى بين قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المدعومة بتحالف تقوده السعودية، ومسلحي جماعة أنصار الله "الحوثيين" في الإفراج عن 12 أسيراً بمحافظة الضالع جنوب غربي اليمن.

صنعاء — سبوتنيك. وقال مصدر محلي في المحافظة لوكالة "سبوتنيك"، إن جماعة أنصار الله "أفرجت اليوم، السبت، في منطقة مريس شمال الضالع عن 6 من قوات الرئيس هادي ضمن صفقة تبادل أسرى تتضمن الإفراج عن 6 من مسلحي الجماعة"، لافتاً إلى أن العملية تمت عقب جهود استمرت عدة أشهر.

دخول اللجان الشعبية الموالية لهادي حي خورمكسر - سبوتنيك عربي
قوات هادي تواصل تقدمها ضد "الحوثيين" في تعز جنوب غرب اليمن

وتقود السعودية التحالف، الذي يقوم منذ آذار/مارس 2015، بعمليات ضد جماعة "أنصار الله"، دعما للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستعادة السيطرة على العاصمة صنعاء وشمال البلاد، الواقعة تحت سيطرة الجماعة.

وازدادت الأوضاع الأمنية في العاصمة اليمنية صنعاء سوءاً، في أعقاب إقدام العناصر المسلحة التابعة لجماعة "أنصار الله" على قتل حليفها الرئيس السابق علي عبد الله صالح وعدد من قيادات حزبه في الرابع من كانون الأول/ديسمبر الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала