تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

معارك عنيفة بين "أنصار الله" وقوات الرئيس اليمني

© REUTERS / FAISAL AL NASSERجنود من الجيش اليمني فوق أحد الجبال، خلال المواجهات مع أنصار الله، 27 يناير/ كانون الثاني 2018
جنود من الجيش اليمني فوق أحد الجبال، خلال المواجهات مع أنصار الله، 27 يناير/ كانون الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
دارت مواجهات عنيفة بين قوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المدعومة بالتحالف العربي، ومسلحي جماعة أنصار الله في محافظة مارب شمال شرقي اليمن، بالتزامن مع مواجهات في محافظتي صعدة والجوف الحدودية مع السعودية.

اليمن - سبوتنيك عربي
اليمن...هل يحمل المبعوث الأممي الجديد آليات لوقف الحرب
صنعاء — سبوتنيك. وأفاد مصدر ميداني في "أنصار الله" بمحافظة مارب لـ"سبوتنيك"، بأن مسلحي الجماعة نفذوا، يوم السبت 27 يناير/ كانون الثاني، هجوماً على مواقع لقوات الرئيس هادي.

وأكد المصدر أن قوات هادى تكبدت عشرات القتلى والجرحى بينهم قائد جبهة المشجح في الجيش اليمني العميد علي مساعد العقال المرادي.

وأشار إلى أن مسلحي "أنصار الله" أعطبوا آليتين للجيش اليمني خلال الهجوم.

وشن طيران التحالف 3 غارات على منطقتي وادي الربيعة وجبل هيلان في مديرية صرواح.

ووفقاً للمصدر، لقي 7 جنود من الجيش اليمني مصرعهم برصاص وحدة القنص في "أنصار الله" بمواقع متفرقة في صرواح.

وصدت قوات الرئيس هادي هجوما لمسلحي "أنصار الله" على مواقع عسكرية في هيلان والمشجح بصرواح غرب مارب، وأوقعت قتلى وجرحى في صفوف المهاجمين.

وأوضح مصدر عسكري في وزارة الدفاع بصنعاء لـ"سبوتنيك"، ان مسلحي "أنصار الله" صدوا زحفاً واسعاً من 3 محاور لقوات الرئيس هادي باتجاه صحراء البقع بمديرية كتاف في صعدة، مسنوداً بغارات مكثفة لطيران التحالف.

وأضاف، أن مواجهات عنيفة دارت لساعات بين الطرفين أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من قوات الرئيس هادي وإعطاب 5 آليات تابعة لهم.

على صعيد آخر، شن مسلحو "أنصار الله" قصفاً صاروخياً على الجيش اليمني في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

وأكد المصدر، أن وحدة الصواريخ في "أنصار الله" أطلقت صاروخين محليي الصنع نوع "زلزال1 "، مداه 3 كيلو مترات، على مواقع للجيش اليمني في منطقة المهاشمة بمديرية خب والشعف.

الرئيس هادي خلال لقاء مع قيادات عسكرية من قيادات التحالف العربي والشرعية - سبوتنيك عربي
تطورات في العلاقة بين الرئيس هادي والمجلس الانتقالي في اليمن
في محافظة تعز جنوب غربي اليمن، أبلغ مصدر ميداني في جماعة "أنصار الله"، أن 30 جندياً من قوات الرئيس هادي قتلوا خلال معارك مع أنصار الله شرق مدينة تعز، وأن جثثهم وصلت إلى المستشفى الجمهوري في المدينة.

في السياق، لقيت امرأة وطفلان مصرعهم وأصيب شخص وطفلان، جميعهم من أسرة واحدة بغارة لطيران التحالف على منزلهم في منطقة الركب بمديرية التعزية.

ونصب أنصار الله كميناً بعبوة ناسفة لآلية للجيش اليمني في ذات المنطقة ما أدى إلى مقتل وإصابة طاقمها.

وقتل وأصيب 4 من قوات الرئيس هادي بكمين لمسلحي "أنصار الله" استهدف مدرعة عسكرية في منطقة الحول.

وقصف طيران التحالف بغارتين مديرية نهم.

وقالت قناة المسيرة الناطقة باسم أنصار الله إن وحدة القنص في الجماعة قتلت جنديا سعوديا في رقابة موقع الضبعة بقطاع نجران.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала