طيار "سوخوي 27" يعيد جاسوسا أمريكيا إلى رشده

تابعنا عبرTelegram
أدت طائرة تابعة لسلاح الجو الروسي من طراز "سو-27" واجبها حين اعترضت طائرة التجسس الأمريكية EP-3 Aries عند الحدود الروسية في البحر الأسود.

وقال الخبير العسكري دميتري دروزدينكو لـ"سبوتنيك": إنه لا يجوز أن تقوم طائرات التجسس الأمريكية بالطلعات الجوية فوق البحر الأسود".

الطائرة متعددة المهام سوخوي 27 ضمن فرقة فرسان روسيا - سبوتنيك عربي
اعتراض طائرة أمريكية اقتربت من الحدود الروسية فوق البحر الأسود

ويمكن أن يُنظر إلى الطائرات العسكرية الأمريكية التي تظهر في سماء البحر الأسود بأنها تقوم بعمل عدواني لأن الطائرات الروسية لا تقوم برحلات الاستطلاع عند حدود الولايات المتحدة الأمريكية، كما أشار إلى ذلك الخبير.
وأدى الطيار الروسي الذي اعترضت طائرته طائرة التجسس الأمريكية فوق البحر الأسود واجبه إذ أنه لم يسمح للطائرة العسكرية الأمريكية أن تخرق حرمة الحدود الروسية.
ونفى الخبير صحة ما يعلنه مسؤولون عسكريون غربيون ووسائل إعلام أجنبية من أن اقتراب الطائرات العسكرية الروسية من طائرات الدول الغربية يهدد سلامة الطائرات المستهدفة، مشيرا إلى أنه لم يقع أي حادث عندما اعترضت الطائرات الروسية الطائرات العسكرية الغربية وهو ما يدل على مهارة الطيارين الروس.
وأضاف الخبير أن ظهور الطيار الروسي الذي يملك القدرات والمهارات اللازمة للاقتراب من الطائرة المعادية  حتى تكون المسافة الفاصلة بين الطائرتين 1.5 متر يعيد طيار الطائرة المعادية إلى رشده ويجبره على تغيير خططه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала