تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الجيش التركي ينشئ نقطة مراقبة جديدة في منطقة خفض التصعيد في إدلب شمالي سوريا

© AFP 2021 / Omar Haj Kadourآليات عسكرية تركية تدخل الأراضي السورية متجهة إلى إدلب
آليات عسكرية تركية تدخل الأراضي السورية متجهة إلى إدلب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت هيئة الأركان التركية، اليوم الإثنين، عن بدء قوات الجيش التركي تأسيس نقطة مراقبة رابعة في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

أنطاكيا — سبوتنيك. ذكر بيان صادر عن الهيئة أن "عناصر الجيش التركي بدأت إنشاء مركز مراقبة رابع في الشيخ عيسى بمحافظة إدلب".

وتعمل الآن أربع مناطق لخفض التصعيد في سوريا، وتنتشر في شمال مدينة حمص، في ضواحي دمشق — في منطقة الغوطة الشرقية، وعلى الحدود السورية مع الأردن — في محافظة درعا، وفي محافظة إدلب، وذلك برعاية الدول الضامنة لعملية أستانا التي أفضت عن اتفاقيات حول تأسيس تلك المناطق.

أردوغان - سبوتنيك عربي
أردوغان: سنصل إدلب إن شاء الله

وتعاني سوريا، منذ آذار/ مارس 2011، نزاعا مسلحا تقوم خلاله القوات الحكومية بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مسلحة مختلفة، أبرزها تطرفا تنظيما "داعش" و"جبهة النصرة"، ووفقا لإحصاءات الأمم المتحدة، فاق عدد الضحايا 350 ألف مدني، فضلا عن نزوح الملايين داخل سوريا وخارجها.

وأعلن المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتنازعة في سوريا، في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أن العام 2017 شهد توقيع أكثر من 1000 اتفاق لوقف إطلاق النار في سوريا.

وقال المركز إنه "تم توقيع أكثر من 1000 اتفاق لوقف إطلاق النار مع البلدات والمستوطنات السورية في 2017".

وتابع أن "قادة الجماعات المسلحة غير القانونية وقعوا 140 طلبا لوقف إطلاق النار"، مضيفا أن الوضع في مناطق خفض التصعيد يمكن تقييمه بأنه "مستقر".

وبحسب المركز، "ارتفع عدد قوافل الأمم المتحدة التي توصل المساعدات الإنسانية إلى مناطق خفض التصعيد بنسبة 50 بالمئة بالمقارنة بالربع الثالث من 2017".

وتابع التقرير أن "مقدار المساعدات الإنسانية التي جرى تسليمها زاد بنسبة 31 بالمئة ليصل لأكثر من 7000 طن".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала