قوات هادي تتقدم جنوب محافظة الحديدة غربي اليمن

تابعنا عبرTelegram
تمكنت قوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المدعومة من التحالف العربي، اليوم الثلاثاء 13 فبراير/شباط، من تحقيق تقدم كبير في المعارك الدائرة مع مسلحي جماعة أنصار الله "الحوثيين" جنوب محافظة الحديدة غربي اليمن.

الضربات الجوية لقوات التحالف في صعدة، اليمن 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 - سبوتنيك عربي
تفجير أنبوب نقل النفط الخام جنوب شرقي اليمن
صنعاء — سبوتنيك. وقال موقع الجيش اليمني "26 سبتمبر" إن قوات الرئيس هادي حققت اليوم الثلاثاء، بإسناد من طيران التحالف تقدما كبيرا في مناطق جنوب شرقي مديرية الجراحي، خلال معارك عنيفة مع مسلحي "أنصار الله".

وأشار إلى أن مسلحي "أنصار الله" تكبدوا عشرات القتلى والجرحى خلال توغل القوات الحكومية في مديرية الجراحي ثالث مديريات محافظة الحديدة التي يسعى الجيش اليمني للسيطرة عليها بعد إحكامه قبضته على مديريتي الخوخة وحيس.

وأضاف، أن مسلحي "أنصار الله" شنوا قصفا مكثفا بالمدفعية الثقيلة وصواريخ الكاتيوشا على الأحياء السكنية في مديرية حيس، فيما تمكنت قوات الرئيس هادي من استعادة موقع استراتيجي من قبضة مسلحي جماعة "أنصار الله" في محافظة لحج جنوب اليمن.

ووفقا لمصدر عسكري في محافظة لحج لـ"سبوتنيك" فإن قوات الرئيس هادي سيطرت على جبل شيفان الاستراتيجي في الجهة الشمالية من منطقة كرش في مديرية القبيطة، إثر معارك مع مسلحي "أنصار الله" خلفت قتلى وجرحى من الطرفين.

وأضاف المصدر أن الجيش اليمني يواصل التقدم باتجاه منطقة الشريجة، وفي محيط مرتفعات المرابحة غرب مديرية القبيطة، يأتي ذلك عقب استعادة قوات الرئيس هادي تباب شعب حاشد والمُلس التي تشرف من الجهة الشمالية على مناطق صبيح وشرار والخميس وتباب موجر وطريق الراهدة — عدن.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала