تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

مجلس أعيان ليبيا: اتمام عملية توحيد المؤسسة العسكرية أهم خطوة في الوقت الحالي

© AFP 2021الجيش الليبي
الجيش الليبي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
رحب مجلس أعيان ليبيا للمصالحة باللقاءات التي تتم في القاهرة حاليا بين الأطراف الليبية من أجل التوقيع على اتفاقية توحيد المؤسسة العسكرية الليبية تحت مظلة واحدة في كافة أنحاء الدولة.

مخيم قرارة القطف لمهجري تاورغاء - سبوتنيك عربي
رئيس مجلس أعيان ليبيا: أول طريق المصالحة هو إتلاف السلاح
وقال رئيس المجلس محمد المبشر، في تصريح لـ"سبوتنيك"، إن المجلس يثمن الدور الذي تقوم به القاهرة في الوقت الحالي، وأنهم كانوا أوائل من طالبوا بضرورة توحيد المؤسسة العسكرية لما لها من انعكاسات في الوقت الراهن، وأكد أنه حال نجاه مهمة القاهرة في إتمام المصالحة سيكون بمثابة إنجاز نصف الشوط في مسيرة توحيد المؤسسات الليبية واستكمال الاستحقاقات كافة، بما في ذلك الاستفتاء على الدستور وإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية والمحلية أيضاً. 

وأضاف المبشر، أن الشعب الليبي سيرحب بالخطوة بشكل كبير نظراً لإمكانية القوة العسكرية الموحدة من توفير الأمن بشكل كبير في ربوع ليبيا والفصل بين المليشيات والقوة الشرعية المخولة بالحفاظ على التكتلات المجمعية وإنهاء الأزمات الراهنة، خاصة أنه في حال توحيد المؤسسة العسكرية سيتم تحدد الجهات التباعة للمؤسسة ويتم العمل على سحب الأسلحة من المليشيات بكل أشكالها ما يسهم في الانتقال إلى مرحلة مؤسسية ملزمة للواجبات ومقرة بالحقوق والعدالة.

وشدد رئيس مجلس أعيان ليبيا للمصالحة، على أن المجلس يعول بشكل كبير على الدور المصري الذي يسبق عملية الاستفتاء على الدستور والانتخابات الليبية التي يصعب إجراءها دون نجاح عملية توحيد المؤسسة العسكرية.

وتهدف اجتماعات العسكريين الليبيين التي بدأت منذ نحو عام في القاهرة، إلى وضع استراتيجية لتوحيد الجيش المنقسم إلى مؤسستين، تتبع إحداهما مجلس النواب في طبرق بقيادة المشير خليفة حفتر، بينما تتبع الأخرى حكومة الوفاق المعترف بها دولياً.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала