تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

رئيس مجلس الشورى القطري يشكو لوفد كندي استمرار "حصار بلاده"

تابعنا عبر
شكا رئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبد الله آل محمود، لوفد برلماني كندي زائر، اليوم الأحد 11 مارس/ آذار، ما وصفه بـ "الحصار" المفروض على بلاده من قبل السعودية والإمارات والبحرين ومصر.

 

اجتماع بين الأمين العام لحلف الناتو وأمير قطر في بروكسل - سبوتنيك عربي
"الناتو" يكشف عن تفاصيل الاتفاق العسكري مع قطر
القاهرة- سبوتنيك. وبحسب صحيفة "الشرق" القطرية، أكد آل محمود لوفد لجنة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية في البرلمان الكندي، أن ما ترتب على "الحصار" الخليجي — المصري، من توترات في المنطقة، لا مبرر لها، "وذلك استنادا إلى حجج واهية واتهامات باطلة"، ونبه إلى أن الحصار يمثل "انتهاكا للقانون الدولي، ولمبادئ حسن الجوار".

ووفقا للصحيفة، "أكد الوفد الكندي رفضه للحصار وتفهمه الكامل لموقف دولة قطر الداعي للحوار سبيلا لحل الخلافات بين الدول"، داعيا إلى الرفع الفوري لهذا "الحصار". كما أشار إلى حرصه على نقل صورة حقيقية للآثار السلبية المترتبة عليه إلى البرلمان الكندي.

وجرى خلال الاجتماع، بحث العلاقات البرلمانية بين دولة قطر وكندا وسبل دعمها وتطويرها.

جدير بالذكر أن الدول العربية الأربع، أعلنت، في 5 حزيران/يونيو الماضي، قطع العلاقات كافة مع قطر بدعوى دعمها وتمويلها الإرهاب، وهو ما تنفيه الأخيرة، وتطالب بالحوار لحل أية خلافات.

وفرضت الدول الأربع إجراءات عقابية بحق الدوحة، بينها منع استخدام أراضيها وموانئها ومجالها الجوي، ومنعت مواطنيها من زيارة قطر، وطلبت من جميع القطريين مغادرة أراضيها؛ وحظرت على المواطنين والمقيمين إبداء أي نوع من التعاطف مع الدوحة، وهددت باتخاذ إجراءات حازمة ضد المخالفين.

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала