مركز المصالحة: أكثر من 73 ألف شخص خرجوا من الغوطة الشرقية خلال فترات الهدنة

© Sputnik . Ali Hassanحملةُ جديدة تستهدف مدنيي الغوطة الشرقية والحكومة السورية
حملةُ جديدة تستهدف مدنيي الغوطة الشرقية والحكومة السورية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، أن أكثر من 73 ألف مدني غادروا منطقة الغوطة الشرقية في ريف دمشق أثناء فترات الهدنة الإنسانية .

موسكو — سبوتنيك. وقال المركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة في سوريا للصحفيين إن أكثر من 25 ألف شخص غادروا الغوطة الشرقية اليوم الأحد من خلال الممر الإنساني في محيط بلدة حمورية، وأكثر من 73 ألف شخص غادروا المنطقة خلال فترات الهدنة الإنسانية.

الغوطة - سبوتنيك عربي
الأسد يزور قوات الجيش السوري على خطوط النار في الغوطة
وكان اللواء فلاديمير زولوتوخين، المتحدث الرسمي باسم المركز الروسي للمصالحة، أعلن في وقت سابق خروج أكثر من 25 ألف مدني صباح اليوم، الأحد، عبر الممر الإنساني في بلدة الحمورية بالغوطة الشرقية.

وأشار زولوتوخين حينها إلى توزيع أغطية ومساعدات غذائية في مخيم للاجئين قرب الغوطة، وتأسيس عدد من المطابخ الميدانية لتوزيع الوجبات الساخنة على المدنيين هناك.

وكان مجلس الأمن الدولي قد تبنى بالإجماع، يوم 25 شباط/فبراير الماضي، القرار رقم 2401، والذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العدائية لمدة ثلاثين يوما في جميع أنحاء سوريا، بما فيها الغوطة الشرقية، لتمكين الجهات المعنية والمنظمات الدولية من تقديم المساعدات الإنسانية للسكان المحاصرين في جميع المناطق.

والغوطة الشرقية هي إحدى مناطق خفض التصعيد الأربع في سوريا، والتي تشرف عليها قوات مراقبة مشتركة إيرانية، وروسية، وتركية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала