مع المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن...من بيده الحل السياسي والإنساني

مع المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن، من بيده الحل السياسي والإنساني
تابعنا عبرTelegram
ضيوف الحلقة: من صنعاء الكاتب الصحفي والمحلل السياسي أكرم الحاج؛ ومن باريس الباحث في الفلسفة السياسية في جامعة باريس دكتور رامي الخليفة العلي

لاجئون يمنيون بعد القفص السعودي على اليمن، بالقرب من مدينة الحديدة على البحر الأحمر، 9 يناير/ كانون الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
الاتحاد الأوروبي يجدد دعمه للحل السياسي في اليمن
مع أول زيارة لبعثة من الاتحاد الأوروبي إلى صنعاء لبحث الأزمة اليمنية منذ بدايتها والتي تزامنت مع بدء عمل المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن مارتن غريفيث تتجه الأنظار مرة أخرى إلي الأزمة الإنسانية في اليمن والتي كانت المحور الأساسي لهذه التحركات.

لكاتب الصحفي اليمني أكرم الحاج يرى أن مارتن غريفيث كسالفه من المبعوثين الأمميين وأنه حتى الآن لا يتوقع اليمنيون أن يقدم جديدا سوى التصريحات التي أطلقها من قبل ولد الشيخ ومن سبقه.وأكد الحاج أن حل الأزمة اليمنية من وجهة نظر الشعب اليمني تتلخص في نقطة واحدة مشيرا إلى من بيده هذا الحل.من جهته قال الباحث في الفلسفة السياسية بجامعة باريس دكتور رامي الخليفة العلي في حديثه إن الوضع الإنساني في اليمن دعا الاتحاد الأوروبي للتحرك لإيجاد مساعي للخروج بالأزمة اليمنية من نفق الحرب مشيرا إلى توقعاته بأن ينجح في ذلك.

فمن بيده حل الأزمة اليمنية في ظل المعطيات الحالية ؟ ومن بيده رعاية المساعي الدولية على طريق إنهاء الأزمة اليمنية ؟ وكيف تنتهي الأزمة الإنسانية في ظل تمسك الفرقاء كل بشروطه ؟

المزيد من التفاصيل في حلقة اليوم من "البعد الآخر". تابعونا…

إعداد وتقديم: يوسف عابدين

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала