محامي ليبي: سيف الإسلام القذافي يحظى بدعم شعبي واسع

© AP Photo / Ben Curtisسيف الإسلام معمر القذافي‎
سيف الإسلام معمر القذافي‎ - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال المحامي الليبي، خالد الغويل، إن نجل سيف الإسلام معمر القذافي، نجل الزعيم الليبي السابق، يحظى بدعم شعبي كبير في الداخل الليبي، وسيظهر ذلك إذا ترشح لرئاسة الجمهورية.

سيف الإسلام القذافي - سبوتنيك عربي
صحفي ليبي: القذافي استفاد من العفو العام ولا يوجد ما يمنعه من الترشح للرئاسة
وكان أيمن بوراس، الذي يقدم نفسه بصفته المكلف بالبرنامج السياسي والإصلاحي لسيف الإسلام، أعلن  خلال مؤتمر صحفي عقده في تونس، الاثنين، إن سيف الإسلام يعتزم الترشح لخوض انتخابات الرئاسة المقبلة.

وحضر المؤتمر خالد الغويل، وقال في حديث مع "سبوتنيك" إن هناك دعم شعبي في الداخل الليبي، وكذلك دولي لترشح سيف الإسلام القذافي للرئاسة، مشيرا إلى أن عدد المسجلين في مفوضية الانتخابات الليبية أكثر من 3 مليون ليبي، وسيف القذافي يحظى بدعم شعبي كبير بينهم.

وعن المشككين في مسألة ترشح سيف الإسلام، قال الغويل: "دعوكم من الصفحات والأقاويل، عندما خرجنا في المؤتمر الصحفي في تونس كنا نعي ما نقول، وتحدثنا عن برنامجه الإصلاحي ورغبته في إنقاذ المجتمع الليبي من الوحل الذي يعيش فيه الآن، ومد يده للجميع".

وأشار أنه عندما تعلن مفوضية الانتخابات الليبية إجراءات الترشح للانتخابات، سيخرج سيف الإسلام (44 عاما) للعالم مباشرة، ويوجه كلمة للشعب الليبي.

سيف الإسلام معمر القذافي‎ - سبوتنيك عربي
رئيس البرلمان الليبي يعلق على ترشح سيف الإسلام القذافي للرئاسة
وأكد الغويل أنهم (في ليبيا) لا يخشون المحكمة الجنائية الدولية، "لا يعنينا سوى قرارات الشعب الليبي، ولا تعنينا قرارات المحكمة الدولية أو غيرها"، وتابع "الشعب الليبي هو من يقرر نظام الدولة وشكلها، ومن يحكم البلاد، وسيف الإسلام هو جندي من جنود الوطن من أجل إنقاذ ليبيا، سواء انتخبه الشعب الليبي أو لم ينتخبه".

وقال الغويل، إن سيف الإسلام القذافي تمتع بقانون العفو العام الصادر عن مجلس النواب، وهو نفس المجلس الذي اختار المشير خليفة حفتر قائدا للجيش الليبي. وسبق وأصدر وزير العدل رسالة رسمية إلى كل المحاكم للإفراج الفوري عن سجناء الرأي والسجناء السياسيين، في الأحداث المندلعة منذ 2011، ولذلك "فهو غير مطلوب جنائيا".

ولم يظهر سيف الإسلام على العلن منذ الإعلان عن إطلاق سراحه من محبسه في مدينة الزنتان الجبلية (غرب ليبيا) العام الماضي، ولا يعرف مكان إقامته.

وأكد على الغويل أنه على الأمم المتحدة أن تلتزم بخارطة الطريق التي أعلنها المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، لافتا إلى أن "الجبهة الشعبية لدعم ليبيا" ترحب بأي دعم خارجي، "المهم أن يكون الدعم في الندية وفي إطار التعاون المشترك بين الشعوب والدول، نحن نرفض أي تدخل سافر في شؤون بلادنا من أي دولة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала