تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

موسكو تنوي العمل مع الصين لحل مشاكل شبه الجزيرة الكورية سلميا

© Sputnik . Natalia Seliverstova / الذهاب إلى بنك الصوروزارة الخارجية الروسية
وزارة الخارجية الروسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
رحبت روسيا، اليوم الأربعاء 28 مارس/ آذار، بمباحثات زعيمي الصين وكوريا الشمالي، التي جرت خلال الأيام القليلة الماضية.

كيم جونغ أون وزوجته في زيارة للصين - سبوتنيك عربي
بكين: زيارة كيم جونغ أون إلى الصين تاريخية
موسكو- سبوتنيك. ووصف الخارجية الروسية المباحثات بين الزعيمين بأنها "مهمة لتعزيز المسار الإيجابي في شبه الجزيرة الكورية".

وأضافت: "موسكو تنوي العمل مع الصين لحل مشاكل شبه الجزيرة الكورية بالوسائل السلمية".

وذكرت الخارجية الروسية، في بيان لها: "نرحب باللقاء الذي عقد في بكين بين زعمي الصين وكوريا الشمالية. ونعتبر المباحثات خطوة مهمة لتعزيز المسار الإيجابي الذي نلاحظه في الفترة الأخيرة في شبه الجزيرة الكورية وحولها".

وكانت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا" أفادت، اليوم الأربعاء، إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون قام بزيارة غير رسمية للصين من يوم الأحد إلى الأربعاء.

 ووفقا للوكالة: "ناقش الزعيمان بشكل شامل الوضع في العالم وشبه الجزيرة الكورية".

وأبلغ الرئيس الصيني شي جين بينغ نظيره الكوري الشمالي أن "الصين ملتزمة بهدف نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، وضمان وجود السلام والاستقرار، وكذلك حل المشكلة من خلال الحوار والمفاوضات".

ونقلت الوكالة عن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون القول إنه: "قام بهذه الزيارة ليهنئ شخصيا شي جين بينغ بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا للصين، وهو ما يتوافق مع التقاليد الودية بين البلدين".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала