معلومات أولية عن قرب التوصل لاتفاق على خروج "جيش الإسلام" من دوما إلى إدلب

تابعنا عبرTelegram
تحدثت وسائل إعلام سورية رسمية عن قرب حل مسألة مسلحي "جيش الإسلام" المتمركز في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، وذلك عبر خروجهم من المدينة.

الغوطة الشرقية - سبوتنيك عربي
بوغدانوف: مفاوضات خروج "جيش الإسلام" من الغوطة مستمرة وتوجد فرصة للتقدم
وأشارت وكالة الأنباء السورية "سانا" إلى توفر معلومات أولية عن قرب التوصل إلى اتفاق يقضي بخروج مسلحي  "جيش الإسلام" من دوما إلى إدلب.

وفي سياق متصل بشأن خروج مسلحي "جيش الإسلام"، أكد نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أمس الخميس، أن المفاوضات حول خروج مسلحي "جيش الإسلام" من الغوطة الشرقية مستمرة مشيرا إلى أنه توجد فرصة لتحقيق تقدم في هذه المسألة.

كما أعلن أنه تمت مناقشة الوضع في الغوطة الشرقية ومدينة دوما خلال لقاء وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بالمبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا أمس في العاصمة الروسية موسكو.

من جهتها قالت صحيفة "الوطن" السورية في عددها، الاثنين الماضي، إنه على حين حاولت الميليشيات المسيطرة على دوما ممارسة أقصى درجات "الابتزاز" عبر استخدامها لورقة المخطوفين، كانت تدرك جيدا بأن كل مراكبها احترقت ولا بديل عن قبول التسوية وفقا لشروط الواقع الميداني الجديد.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة على ملف المصالحات بأن الجانب الروسي توصل إلى تفاهم أولي مع ميليشيا "جيش الإسلام"، الذي يتحصن في دوما، بشأن تسوية الوضع في المدينة، بعد أن سيطر الجيش العربي السوري على الأغلبية العظمى من مساحة المنطقة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала