مكتب رئيسة الوزراء: بريطانيا راعت القانون الدولي عند اتخاذها قرار ضرب سوريا

© REUTERSالتحالف الثلاثي - مؤتمر صحفي لـ رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حول سوريا، لندن 14 أبريل/ نيسان 2018
التحالف الثلاثي - مؤتمر صحفي لـ رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حول سوريا، لندن 14  أبريل/ نيسان 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إن بلادها راعت القانون الدولي عند اتخاذ قرار توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا.

مبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكو - سبوتنيك عربي
الخارجية الروسية: الضربة الأمريكية على سوريا محاولة جديدة للإطاحة بالأسد
لندن- سبوتنيك وذكر بيان صادر عن مكتب رئيسة الوزراء، اليوم السبت 14 أبريل/ نيسان، "مسموح للمملكة المتحدة بموجب القانون الدولي، على أساس استثنائي، باتخاذ إجراءات من أجل تخفيف معاناة إنسانية".

وأضاف البيان "في إطار القانون الدولي، يحق للمملكة المتحدة استخدام القوة إذا كانت هناك ثلاثة شروط. وهي: وجود مشكلة إنسانية واسعة النطاق، وعدم وجود بديل لاستخدام القوة لإنقاذ الناس، كما يجب أن يكون استخدام القوة متناسبا وضروريا، وتم التأكد من توافرها جميعا".

وكانت سوريا قد تعرضت، فجر اليوم السبت 14 أبريل/ نيسان، إلى قصف صاروخي شنته وحدات القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية، في وقت أعلنت القيادة العامة للجيش السوري أن الضربة الثلاثية، شملت إطلاق حوال 110 صواريخ باتجاه أهداف سورية في دمشق وخارجها، وأن منظومة الدفاع الجوي السورية تصدت لها وأسقطت معظمها.

كما أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن أكثر من 100 صاروخ مجنح للولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وصواريخ جو أرض استهدف منشآت عسكرية ومدنية في سوريا، وبأنه تم استهداف المنشآت السورية من قبل سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات "بي-1 بي" من منطقة التنف.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала