تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ليبيا: اللاعبون الدوليون... مفتاح الحل أم سبب الأزمة؟

ليبيا: اللاعبون الدوليون- مفتاح الحل أم سبب الأزمة؟
تابعنا عبر
ضيف الحلقة: نعمان بن عثمان- رئيس مؤسسة كويليام الدولية للأبحاث

حلقة جديدة من "بانوراما" تصريح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بأن الوقت قد حان لإنهاء الصراع في ليبيا، وتشديده على ضرورة الانخراط في ذلك مع مبعوثه الخاص غسان سلامة.

كلام غوتيريش جاء خلال جلسة لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط، شجع فيها المسؤول الأممي جميع الأطراف على مواصلة العمل مع سلامة الذي ينخرط في العملية السياسية مع مختلف الأطراف الليبية بأنحاء البلاد، لتطبيق خطة عمل الأمم المتحدة.

القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر - سبوتنيك عربي
مبعوث الأمم المتحدة في ليبيا يتصل هاتفيا بحفتر

يأتي ذلك فيما يجري غسان سلامة سلسلة من اللقاءات مع الأطراف الليبية بغية تنفيذ خطته التي طرحها في 20 سبتمبر الماضي، لإعادة إحياء العملية السياسية في ليبيا، عبر ثلاث مراحل تبدأ بتعديل الاتفاق السياسي، وتنظيم مؤتمر جامع لإقرار دستور دائم للبلاد استعدادًا لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

وكان سلامة قال خلال اجتماع وزاري عربي في العاصمة السعودية الرياض ، إن هناك مؤشرات إيجابية وأخرى أقل من إيجابية بشأن خطة العمل التي تبنتها الأمم المتحدة، لافتًا إلى أن «كافة استطلاعات الرأي في ليبيا تشير إلى أن الليبيين يريدون انتخابات نيابية».

وفيما بدا رافضًا للنظرة التشاؤمية حِيال الملف الليبي قال سلامة أنه لو كان متشائماً لقال إن هناك ما زال في ليبيا نحو 20 مليون قطعة سلاح في أيدي الناس، لافتاً إلى إن دولتين تمكنتا مؤخراً من وضع اليد على باخرتين تنقلان سلاحاً جديداً إلى ليبيا التي لا تحتاج لا إلى ذخيرة ولا إلى مفرقعات ولا إلى صواريخ إضافية.

مجلس النواب الليبي - سبوتنيك عربي
5 ملفات على طاولة النقاش بين رئيسي "النواب" و"الأعلى للدولة" في ليبيا

وفيما يتعلق بالاستفاء على الدستور لفت المبعوث الأممي إلى أن فريقه يعمل حاليًا لدى مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة من أجل الإسراع في التفاهم على مشروع الاستفتاء على الدستور، منوهًا إلى أن «البعثة وضعت كل ثقلها إلى جانب المفوضية العامة للانتخابات في ليبيا وكونت لها ميزانية للتجهيزات للعمل على الإسراع في إجراء الاستفتاء فور تمكن المجلسين من التفاهم على قانون لهذا الاستفتاء».

بموازاة ذلك أكد وزير الخارجية الليبي محمد الطاهر سيالة "وجود مشروع قرار أمام القادة العرب المجتمعين في السعودية حول الخطوات التي تدعم الحل السياسي في ليبيا، مع التركيز على تبني بيان النيجر لفرض الأمن في الجنوب الليبي، خصوصاً أن الموقف الأمني له تداعياته الخطيرة باعتباره المشكلة الكبيرة التي تغذي كل العمليات الإرهابية"، مشيراً إلى أن "التدخلات الخارجية الكثيرة المسؤول الأول عن ضرب الاستقرار في ليبيا".

إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала