"الطبول من أجل السلام" رسائل مصر للعالم

© SPUTNIK/EGYافتتاح مهرجان الطبول
افتتاح مهرجان الطبول - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الدكتور هشام مراد، رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية في وزارة الثقافة إن رسالة "مهرجان الطبول" الدولي تؤكد حتمية السلام من أجل الحياة.

وأضاف مراد لـ"سبوتنيك" أن الدورة السادسة المقامة تحت شعار "حوار الطبول من أجل السلام" تهدف إلى الخروج إلى الشارع والتفاعل مع الجمهور والتأكيد على أن السلام هو الحل الأمثل لما يعيشه العالم الآن من صراعات، كما تؤكد رسالة السلام على ضرورة التعايش السلمي بين الشعوب والدول وإعلاء لغة الحوار والفن كقيمة كبيرة من قيم الحياة.

وأشار مراد إلى أن قطاع الثقافة الخارجية في وزارة الثقافة المصرية يحرص على استضافة العديد من البلدان العربية والأوروبية والأفريقية والآسيوية، كما يحرص على البعد عن المسارح المغلقة للوصول إلى أكبر عدد من الجماهير خاصة في الأقاليم حيث تقام بعض العروض هذا العام على مسارح بعض المحافظات خارج العاصمة، كما تقام بعض العروض داخل القلعة ومسرح الأوبرا ومسرح قبة الغوري في مصر القديمة.

وأوضح رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية أن مشاركة الفرق في المهرجان ترشحها وزارات الثقافة في الدول المدعوة، وهي تختار الفرق التي تعبر عن هوية تلك الدول وتمثلها بشكل يعبر عنها.

وأشار إلى أن أهمية إقامة هذا المهرجان هو التأكيد على أن الأوضاع في مصر آمنة بشكل كبير وتسمح بإقامة هذا العرس الفني في الأماكن الشعبية، كذلك يعكس صورة تعاطي الشعب المصري مع الفنون وتفاعله وتذوقه لكافة أنواع الفنون العالمية والعربية والغربية منها.

ومن الدول المشاركة فى المهرجان، مصر، سيريلانكا، إستنويا، الجزائر، السعودية، الصين، المالديف، المكسيك، الهند، اليونان، باكستان، فلسطين، بلغاريا، بولندا، تايلاندا، تونس، أرمينيا، إندونيسيا، غينيا الاستوائية، نيجيريا، السودان، وفرق مقيمة فى سوريا، وتحل سيريلانكا ضيف شرف المهرجان.

وأماكن عروض المهرجان هي قلعة صلاح الدين، قبة الغوري، شارع المعز، مركز الطفل للحضارة والإبداع، حديقة الحرية بجوار دار الأوبرا، مسرح ساحة الهناجر، المسرح المكشوف، الكوربة مصر الجديدة قصر ثقافة بنها، قصر ثقافة بهتيم.

ويكرم المهرجان الدكتور عبد الحميد يونس عميد الأدب الشعبي، والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط الأسبق، والدكتور محمد صابر عرب، وزير الثقافة الأسبق، والأدبي المصري حجاج أدول الذي عمل في مشروع بناء السد العالي ثم خدم في الجيش المصري خلال حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973، تكريم منظمة اليونسكو نظرا للجهود التي تبذلها لرفع مستويات المعرفة والثقافة في العالم. 

وتجدر الإشارة إلى أن الدورة السادسة من المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية، والذي تنظمه وزارة الثقافة المصرية، يقام في الفترة من الجمعة 20 أبريل/ نيسان وحتى 26 من نفس الشهر.     

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала