تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

كواليس ما دار بين النني وإدارة أرسنال وحقيقة رحيله عن النادي

تابعنا عبر
كشف اللاعب المصري محمد النني، المحترف في صفوف نادي أرسنال الإنجليزي، كواليس ما دار بينه وبين إدارة النادي اللندني.

وفيما أشاد النني (25 عاما) بالدوري الإسباني وكرة القدم المتقدمة فيه من حيث الأداء والفنيات، قال في مقابلة مع صحيفة "آس أرابيا" إنه لا يفكر في الرحيل عن النادي الإنجليزي في الوقت الحالي، معبرا عن سعادته باللعب في الدوري الإنجليزي الذي يعتبر أقوى دوري في العالم.

ونفى النني التقارير التي رددت أنباء عن رحيله، قائلا: "رحيلي عن آرسنال شائعات لا أساس لها من الصحة، وأريد الاستمرار في آرسنال حتى أرتدي شارة قيادة الفريق".

وأضاف النني: "في الحقيقة كانت هناك عدة مواقف هزلية جدا بالنسبة لي في وقت التفاوض على تجديد تعاقدي، حيث انتشرت أخبار لا أعرف مصدرها ولا أفهم رغبتهم في نشر كل هذه الأكاذيب، وفي النهاية أنا مستمر مع فريقي خلال السنوات المقبلة".

وحول كواليس تجديد التعاقد مع أرسنال، قال اللاعب المصري: "عندما بدأت الإدارة في المفاوضات لتجديد عقدي أظهروا لي كل حب ورغبة في استمراري في الدفاع عن شعار النادي، وهو ما كان له مفعول السحر في تجديد عقدي مع النادي، خاصة أنه لم تكن لدي أي رغبات مختلفة عنهم، فأنا دائما أرغب وأحرص على إسعاد ورسم الابتسامة على وجوه جماهير الفريق، أنا سعيد للغاية لاستمراري كجندي في كتيبة المدفعية".

وردا على علاقته بالمدرب آرسين فينجر، قال النني: "فينجر بمثابة أب روحي لي داخل النادي وخارجه، فهو دائما يقدم لي كل ما أحتاجه من نصائح ويعمل على تطويري بشكل دائم، فهو من أكثر الأشخاص المتواجدين في حياتي الذين يقدمون لي الإشادة بشكل دائم، وكذلك التشجيع على الاستمرار في التطوير من أدائي".

جدير بالذكر أن النني، سيغيب عن بقية مبارايات النادي اللندني لنهاية الموسم، بسبب الإصابة، وسيخضع لفترة علاج استعدادا للالتحاق بصفوف منتخب الفراعنة في نهائيات كأس العالم المقررة صيف العام الحالي في روسيا.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала