قوات هادي تستعيد مواقع من "أنصار الله" في لحج

© Sputnikدخول القوات الموالية لهادي أحياء عدن
دخول القوات الموالية لهادي أحياء عدن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
استعاد الجيش اليمني الموالي للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، المدعوم بتحالف عسكري عربي ضد جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، مواقع استراتيجية من قبضة الجماعة في محافظة لحج جنوب غربي اليمن، وفرض سيطرته النارية على مدينة الراهدة بمحافظة تعز المجاورة.

مسلحو جماعة أنصار الله في اليمن - سبوتنيك عربي
"أنصار الله" تكبد قوات هادي خسائر فادحة
صنعاء — سبوتنيك. وقال مصدر في المركز الإعلامي للجيش اليمني، لوكالة "سبوتنيك"، إن "قوات الجيش سيطرت اليوم السبت، على نجد قفيل الاستراتيجي وموقع السنترال ومدرسة الفلاح وجبل الأخمار والحلاجيم وجبل الجدر في مديرية القبيطة شمال لحج، بعد معارك عنيفة مع الحوثيين".

 

وأضاف أن الجيش "فرض سيطرته النارية على الطريق الرئيسية المؤدية إلى مدينة الراهدة جنوب شرقي محافظة تعز"، مشيراً إلى أن المعارك أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من "الحوثيين"، وأن الجيش أسر 5 منهم، واستعاد مدفع 12.7 ملم ومدفع "بي. 10" الذخائر وكمية كبيرة من الذخائر ودراجتين ناريتين كان يستخدمهما "الحوثيون" لإمداد عناصرهم بالذخائر.

إلي ذلك، أبلغ مصدر عسكري في وزارة الدفاع بصنعاء وكالة "سبوتنيك"، بأن قوات الرئيس هادي هاجمت مواقع لمسلحي "أنصار الله" في منطقة نجد قفيل بمديرية القبيطة في محافظة لحج، وتمكن المسلحون من صد الهجوم وسقط عدد من المهاجمين بين قتيل ومصاب.

 

وكان الجيش اليمني أعلن، قبل يومين، نجاح عملية عسكرية قام بها في المحور الأوسط للمنطقة العسكرية الرابعة، واستعاد مناطق ومواقع بين محافظتي لحج وتعز من قبضة "أنصار الله".

وتقود السعودية تحالفا عسكريا ينفذ، منذ 26 آذار/ مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد معاقل "أنصار الله" في اليمن، دعمًا لقوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وأدى النزاع منذ بدء عمليات التحالف وحتى الآن إلى مقتل وإصابة عشرات الآلاف، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала