جيجي حديد تعتذر لجمهورها بسبب غلاف مجلة مثير للجدل

© AFP 2022 / Timothy A. Claryعارضة الأزياء الأمريكية جيجي حديد
عارضة الأزياء الأمريكية جيجي حديد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أثار ظهور عارضة الأزياء الأمريكية، من أصول فلسطينية، جيجي حديد، على غلاف النسخة الإيطالية من مجلة الموضة العالمية "فوج"، وهي ببشرة سمراء غضب العديد من جمهورها.

وتنوعت ردود الفعل المستاءة من جيجي حديد، ما بين أنها تبدو "غير معروفة" بسبب الماكياج الذي وضعته في جلسة التصوير، وأخفى ملامحها، وما بين اتهامها بالعنصرية، والإشارة إلى أن إطلالتها "مسيئة" لأصحاب البشرة السمراء.

واعتذرت جيجي حديد (23 عاما)، لجمهورها عبر حسابيها على موقعي التواصل الاجتماعي "إنستغرام" و"تويتر"، إن كانت أطلت بصورة مسيئة، وأكدت أن هذا يرجع إلى طليها بدرجة كبيرة من البرونز، في يوم التصوير الفوتوغرافي.

A post shared by Vogue Italia (@vogueitalia) on May 2, 2018 at 1:56pm PDT

وبينما أشارت حديد إلى أن مجلة "فوغ" لا تملك نوايا سيئة من تصويرها بهذه الطريقة، ولكنها قالت إن تنفيذ الفكرة تم بشكل سيء، وأنه ليس في يدها التحكم في الإخراج الإبداعي للغلاف.

وحذفت جيجي حديد صورتها على الغلاف المثير للجدل، من على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

​يذكر أن جيجي حديد، انسحبت من المشاركة من عرض الأزياء السنوي لـ "فيكتوريا سيكريت"، الذي أقيم في مدينة شاغنغهاي الصينية العام الماضي، دون إبداء أسباب محددة، وسط انتشار شائعات بأن السلطات الصينية هي التي منعتها من الحضور، ورفضت إصدار فيزا لها، بعد انتشار فيديو لها من إحدى المناسبات الخاصة، وهي تقلد الشعوب الآسيوية، بتضييق عينيها، كما أنها أمسكت بتمثال لبوذا بطريقة استهزائية، الأمر الذي اعتبره الصينيون مهينا لهم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала