مدير التحالف الأمريكي الشرق أوسطي: أمريكا لن توقف مبيعات السلاح إلى تركيا

© Sputnik . Samuel King Jrالمقاتلة الأمريكية إف - 35
المقاتلة الأمريكية إف - 35 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال مدير التحالف الأمريكي الشرق أوسطي، توم حرب، إنه لا يتصور أن توقف الولايات المتحدة بيع السلاح لتركيا، لكنها "ستعقد معها اتفاقات عسكرية مشروطة، لأنها موجودة ضمن حلف شمال الأطلسي "الناتو".

وتابع: "على الدول المعنية بهذا الأمر أن يكون لها شروط محددة بالاتجاهات السياسية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لأن تركيا لها خيار آخر حال توقفت واشنطن عن بيع السلاح لها وهو أن تذهب للدول الأوروبية وربما روسيا، وهذا ما يحاول أن يتجنبه الأمريكيون".

علم تركيا - سبوتنيك عربي
تركيا تتحدى أمريكا بقرار يخص سفارتها في أنقرة
وتابع، في تصريحات لبرنامج "ملفات ساخنة" على أثير راديو "سبوتنيك"، اليوم الاثنين 7 مايو / آيار، أن الموقف الأمريكي تغير من تركيا لأنها ساعدت "مجموعات راديكالية" بالدخول إلى سوريا عبر حدودها، وأنها تحاول ضمان الحفاظ على "الإخوان المسلمين" في الشرق الأوسط، وتحاول أن تستفز السعودية وهي ذاهبة إلى إصلاحات داخلية مهمة وتحاول أن تبقى علاقاتها مفتوحة مع قطر، كما تمد يدها إلى إيران، خاصة وأن الولايات المتحدة يمكن أن تنسحب من الاتفاق النووي".

وأشار توم حرب إلى أن الولايات المتحدة تقف ضد كل المنظمات الراديكالية وهناك تطلعات لأن يتم وضع جزء من جماعة "الإخوان المسلمين"، ومنظمات أخرى على لائحة الإرهاب، لكن توم اعتبر هذا "ليس أولوية"، لأن أولوية واشطن هي أزمة كوريا الشمالية والقمة بين الرئيسين ترامب وكيم جونغ أون، بينما المرحلة الثانية هي الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران والمرحلة الثالثة هي الوضع السوري.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي
أردوغان يكشف "جملة خطيرة" قالها له شارون... ويتحدث عن "مستقبل البشرية"
وذكر حرب أن الولايات المتحدة وضعت خطوطا حمراء لتركيا في سوريا لكنها تحاول أن تخترقها، لكن في نهاية الأمر تتراجع، مشيرا إلى أن عفرين كانت خارج السيطرة الأمريكية لذلك لم تأخذ أية مبادرة، ولكنها "حذرت من المجازر والدماء في عفرين".

وأضاف مدير التحالف الأمريكي الشرق أوسطي، أنه لن يكون هناك تصعيد بين الولايات المتحدة وتركيا، لكن هناك تحذير لأي أعمال تعسفية من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأكد توم أن الكونغرس الأمريكي يحاول أن يحذر تركيا بعد مشروع "قانون سياسات الدفاع" المقترح، باعتباره ورقة ضغط على الإدارة الأمريكية لبيع أية أسلحة بكميات هائلة لتركيا ويجب أن يكون لها شروطها الخاصة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала