هل ارتكبت واشنطن خطأ تاريخيا بانسحابها من الاتفاق النووي مع إيران؟

هل إرتكبت واشنطن خطاً تاريخياً بإسنسحابها من الإتفاق النووي مع إيران؟
تابعنا عبرTelegram
ضيف الحلقة: عماد أبتشناس- خبير في الشؤون الإقليمية

تناقش الحلقة إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب بلاده من اتفاق إيران النووي، وأنها ستعيد فرض أعلى مستوى من العقوبات عليها.

وانتقد ترامب الاتفاق الدولي النووي بين إيران والدول العظمى، قائلا إن الاتفاق لا يقيد أنشطة إيران التي تزعزع الاستقرار بما فيها دعم الإرهاب- حسب تعبيره-، وكرر القول إن إيران لم تفعل شيئا أخطر من السعي للحصول على أسلحة نووية.

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن نيته الانسحاب من الاتفاقية النووية الإيرانية في البيت الأبيض في البيت الأبيض بواشنطن, 8 مايو/أيار 2018 - سبوتنيك عربي
ترامب في مأزق... ماذا بعد انسحاب أمريكا من "النووي الإيراني"

كما قال إنه يريد حلا حقيقيا ودائما لما وصفه بالتهديد النووي الإيراني، وختم حديثه بالقول، إن إيران سترغب في إبرام اتفاق جديد ودائم، مذكرا بأن الولايات المتحدة جاهزة لإعادة التفاوض مع إيران، متى كانت طهران مستعدة لذلك.

وفي ردود الأفعال قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتياهو أن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق هو قرار شجاع وصحيح، وإن تل أبيب تدعم ذلك.

كما رحبت السعودية بقرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الدولي مع إيران وإعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران. وقال بيان بثته قناة "العربية" التلفزيونية "أن المملكة تؤيد وترحب بالخطوات التي أعلنها فخامة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حيال انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي، وتؤيد ما تضمنه الإعلان من إعادة فرض للعقوبات الاقتصادية على إيران والتي سبق وأن تم تعليقها بموجب الاتفاق النووي".

كما  قالت دولة الإمارات إنها تؤيد قرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران وعبرت عن دعمها لاستراتيجية الرئيس دونالد ترامب في التعامل مع طهران.

وزير خارجية بريطانية الجديد بوريس جونسون - سبوتنيك عربي
وزير خارجية بريطانيا: لندن ستظل ملتزمة بالاتفاق النووي وعلى أمريكا إيجاد بدائل

أما الاتحاد الأوروبي فقال في بيان له إنه سيضمن استمرار رفع عقوبات إيران ما دامت توفي بالتزاماتها، فيما أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن بلاده ستظل ملتزمة بالاتفاق النووي مع إيران.

وحذَّر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان من أن هناك خطراً حقيقياً من مواجهة في المنطقة، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني المبرم في 2015.

أما إيران فقللت من أهمية انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي الموقع مع الدول الكبرى ، مؤكدة، في الوقت عينه، أنّها ليست مقيّدة باحترام التزاماتها بموجبه.

وهاجم رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الانسحاب من الاتفاق النووي، وقال، خلال جلسة عقدها البرلمان، اليوم الأربعاء، إنّه "ليس لدى ترامب القدرة الذهنية اللازمة لحل المسائل"، واصفاً خطابه، بـ"السخيف"، وواصما شخصيته بـ"الازدواجية التي تطلق مواقف متباينة وتتراجع عنها، وتظن أنّ الآخرين ينسونها، من قبيل تلك التصريحات حول سورية أو كوريا الشمالية".

إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала