الهيئة السعودية للأمن السيبراني تقرر تطوير بيئتها التنظيمية

تابعنا عبرTelegram
أطلقت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني في السعودية، اليوم السبت، مشروعا لتطوير بيئتها التنظيمية للمرحلتين الحالية والمستقبلية، وذلك اعتمادا على التجارب الدولية في هذا الخصوص والمستجدات التقنية.

القاهرة — سبوتنيك. وبحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "الرياض"، سيعمل المشروع على تطوير الأنظمة والتنظيمات الحالية في بيئة الأمن السيبراني بالمملكة، واستحداث أي أنظمة أو تنظيمات أو لوائح أخرى جديدة.

الرياض، السعودية 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 - سبوتنيك عربي
صحيفة أمريكية: هجوم تخريبي يستهدف السعودية... وخبراء يحذرون من "الخطر الأكبر"
وأكدت الهيئة أن المشروع سيحدث نقلة نوعية للأمن السيبراني في السعودية، نظرا لتوفيره التعاملات الإلكترونية بصورة آمنة، وحماية البيانات وحريتها وتصنيفها، كما سينعكس بالإيجاب على ترتيب المملكة في المؤشرات الدولية ذات العلاقة.

ويدعم المشروع هدف رفع مستوى الأمن السيبراني وحماية المقدرات الوطنية في السعودية، وسيسهم في تنظيم وتطوير قطاع الأمن السيبراني، ويساعد في تنمية الاستثمارات، سواء في مجال الأمن السيبراني أو في تقنية المعلومات، ما ينعكس إيجابا على مختلف مجالات التنمية بشكل غير مباشر.

كان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر أمراً، في 31 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، بإنشاء الهيئة الوطنية للأمن السيبراني، وعين وزير الدولة مساعد العيبان رئيساً لمجلس إدارتها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала