التيار الصدري: نناهض قوات الاحتلال الأمريكية ولسنا ضد الشعب الأمريكي

تابعنا عبرTelegram
قال إبراهيم الجابري، مدير مكتب زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، لوكالة "سبوتنيك"، إن تحالف "سائرون" الذي يدعمه الصدر، والذي يتصدر النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية العراقية، يسعى لعلاقات جيدة مع كافة دول الجوار.

بغداد — سبوتنيك. وقال الجابري "نسعى لعلاقات حقيقية وحميمة مع دول الجوار والدول الأخرى الأوروبية وغيرها"، مضيفا "يجب أن يكون هناك دراية بأن هناك دول إقليمية وغير إقليمية يجب أن يكون لها علاقات مع العراق".

مقتدى الصدر - سبوتنيك عربي
مقتدى الصدر: رفضنا الانضمام لاتفاقات سياسية تقوم على "تخندقات طائفية"
إلا أنه أكد "لا نسمح لأية دولة بالتدخل في الشأن الداخلي سواء كانت دولة إقليمية أو غير ذلك".

وعن العلاقات مع روسيا الاتحادية، والولايات المتحدة، وإيران، قال الجابري إنها "علاقات طبيعية وعلاقات شعوب". وأضاف أنه بالرغم من مناهضة التحالف لما وصفه بـ"قوات الاحتلال للحكومة الأمريكية، إلا أننا لسنا ضد الشعب الأمريكي".

وكانت قد جرت في العراق، يوم السبت، انتخابات لاختيار برلمان جديد بنسبة مشاركة بلغت 44.52 بالمئة. بحسب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في البلاد وسط شكوك واتهامات من قوى سياسية عدة بحدوث عمليات تزوير وتلاعب بالأصوات.

وهذه هي الانتخابات الأولى التي يشهدها العراق منذ إعلان الحكومة استعادة كافة المناطق التي سيطر عليها تنظيم "داعش" [المحظور في روسيا وعد كبير من الدول] في كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

وتنافس في الانتخابات في أنحاء العراق نحو 7187 مرشحا على مقاعد البرلمان البالغة 329 مقعدا.

وأسفرت النتائج الأولية للانتخابات عن تقدم تحالف "سائرون" المدعوم من الصدر، تلاه ائتلاف "الفتح"، الذي يتزعمه السياسي هادي العامري القيادي البارز في قوات الحشد الشعبي.

ومن المنتظر أن تصدر النتائج الرسمية للانتخابات البرلمانية العراقية، مساء اليوم.    

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала