تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ميركل: الاتفاق النووي الإيراني ليس مثاليا لكن من الخطأ إلغاءه

تابعنا عبر
قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن أفضل طريقة للتعامل مع المخاوف الدولية إزاء دور إيران في المنطقة وبرنامجها للصواريخ الباليستية هي البقاء في إطار الاتفاق النووي مع طهران حتى بعد انسحاب الولايات المتحدة منه.

وأكدت ميركل لنواب في المجلس الأدنى من البرلمان الألماني، اليوم الأربعاء: "السؤال هو ما إذا كان بالإمكان إجراء محادثات بشكل أفضل في حالة إنهاء الاتفاق أم بالبقاء فيه… نقول يمكن الحديث بشكل أفضل في حالة البقاء فيه"، كما نقلت وكالة "رويترز".

إيران - سبوتنيك عربي
بور إبراهيمي: هناك فرصة أمام روسيا وإيران للوقوف بوجه العقوبات الأميركية
وقالت ميركل، في وقت سابق، خلال كلمة ألقتها في مدينة مونستر، اليوم الجمعة 11 مايو/ أيار: "إن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني ألحق ضررا كبيرا بالمجتمع الدولي"، مضيفة: "من الخطأ إنهاء الاتفاق المعتمد من قبل مجلس الأمن الدولي من جانب واحد".

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الثلاثاء الماضي 8 مايو، انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق الشامل بشأن البرنامج النووي الإيراني، الذي تم التوصل إليه بين "السداسية الدولية" كرعاة دوليين هم (روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا)، إضافة إلى إيران في عام 2015. 

كما أعلن ترامب استئناف العمل بكافة العقوبات التي تم تعليقها نتيجة التوصل إلى هذه الصفقة.

واستنكرت معظم الدول الأوروبية الكبرى الانسحاب الأمريكي، وأكدت، في الوقت عينه، استمرارها بالالتزام به، كما أعلنت موسكو استيائها من قرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاقية.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала