أزمة أمريكية في مؤتمر نزع السلاح بسبب سوريا

© AP Photo / Susan Walsh, Fileمبنى الكابيتول في واشنطن
مبنى الكابيتول في واشنطن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيثر ناوريت، أن الولايات المتحدة ستحد من مشاركتها في أعمال مؤتمر "نزع السلاح" في جنيف بسبب الرئاسة السورية.

مقر الناتو الجديد - سبوتنيك عربي
الناتو: قرار سوريا الاعتراف بأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية لن يؤثر على الموقف الدولي
واشنطن — سبوتنيك. وقالت المتحدثة للصحفيين: "سنحدد مشاركتنا في الجلسة العامة لمؤتمر "نزع السلاح" خلال الأسابيع الأربعة القادمة، ومع ذلك، سنظل نمثل مصالح الولايات المتحدة ونحميها. ندعو الدول المسؤولة الأخرى للعمل معنا لمعارضة الرئاسة السورية."

هذا وأصبحت سوريا رئيسة لمؤتمر "نزع السلاح" لمدة شهر واحد.

واحتجت حكومات غربية على تولي سوريا الرئاسة الدورية لمؤتمر "نزع السلاح" وطالبت بمنعها من رئاسته، في الوقت الذي أكد فيه الأمين العام للأمم المتحدة أنه لا يستطيع أن يغير قانون التناوب.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر "نزع السلاح" هو المحفل التفاوضي الدائم المتعدد الأطراف الوحيد للمجتمع الدولي من أجل التوصل إلى اتفاقات نزع السلاح.

ويتكون أعضاء مؤتمر "نزع السلاح" من 65 دولة، بما في ذلك جميع الدول التي لديها قدرات نووية عسكرية، ويتم اتخاذ القرارات بالتوافق.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала