ضابط إسرائيلي كبير: الحرب مع "حماس" مسألة وقت

© REUTERS / Suhaib Salemقصف جوي إسرائيلي على عدة مواقع في قطاع غزة، 29 مايو/ أيار 2018
قصف جوي إسرائيلي على عدة مواقع في قطاع غزة، 29 مايو/ أيار 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال ضابط كبير في الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم، الخميس 31 مايو/ أيار، إن قواته العسكرية أقرب إلى الدخول في حرب مع قطاع غزة، منذ انتهاء الحرب الأخيرة على القطاع، حرب "الجرف الصامد".

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن ضابطا إسرائيليا بارزا في الجبهة الجنوبية صرح لوسائل الإعلام العبرية، بأن بلاده ستدخل حرب مع قطاع غزة، صغيرة أو كبيرة، لكنها مسألة وقت، خاصة وأن الجيش الإسرائيلي قد حقق نجاحات كبيرة في القضاء على بنك الأهداف في القطاع، خلال اليومين الماضيين، مشيرا إلى أن بلاده لم ترغب في الدخول في حرب حاليا مع القطاع، إنما أرجأتها لوقت آخر، على أن تكون الحرب القادمة أقوى من الحرب الأخيرة على القطاع، حرب "الجرف الصامد" (يوليو/ تموز 2014).

وأعلن الضابط الإسرائيلي أن بلاده مستعدة للدخول في حرب مع قطاع غزة في أي وقت، خاصة الجبهة التي يعمل بها، وهي الجبهة العسكرية الجنوبية، المواجهة لقطاع غزة، آخذا في الاعتبار ضرورة عودة الجنود الأربعة الإسرائيليين المختطفين لدى حركة "حماس" في القطاع، مدعيا أن أية حرب قادمة ستشهد وجوب عودة هؤلاء الأربعة.  

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала