تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

أردوغان: نريد السلام في إدلب السورية ومنع حدوث موجات لاجئين منها

© Sputnik . Ali Hashemإدلب، النصرة
إدلب، النصرة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة 15 يونيو/حزيران، أن تركيا تجري مباحثات مع روسيا وايران حول منع حدوث موجة لاجئين من محافظة إدلب السورية.

أنقرة — سبوتنيك. وعلى هواء قناة "تي ار تي" قال أردوغان: النظام السوري، وخاصة روسيا، وجهوا ضربات دقيقة على مواقع التنظيمات الإرهابية في إدلب. بالطبع، نحن نريد السلام في إدلب في أقرب وقت، ونسعى لأن ننجز في هذه المدينة ما أنجزناه في عفرين. ستحدث هناك موجة لاجئين أم لا، سنرى ذلك مع الوقت. من أجل منع ذلك، نحن نجري مفاوضات مع روسيا وايران… نحن مهتمون بحل هذه المشكلة بأقل خسارات".

وزارة الدفاع الروسية - سبوتنيك عربي
"الدفاع الروسية" تنفي شن الطائرات الروسية ضربات على زردنا في إدلب السورية

وأفاد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، في وقت سابق، بمقتل 45 مدنيا نتيجة الضربات الجوية في محافظة إدلب السورية.

ونفت وزارة الدفاع الروسية ادعاءات عن ضربة جوية روسية يوم 7 حزيران/يونيو بالقرب من منطقة "زردنا" في إدلب السورية.

ووفقا للوزارة، فإن جميع تقارير "مرصد حقوق الإنسان" و"الخوذ البيضاء" عن الهجوم المزعوم من قبل الطائرات الروسية في مساء 7 حزيران/ يونيو في محيط منطقة زردانا في محافظة إدلب غير صحيحة".

ووفقا للمعلومات المتوفرة فقد وقعت معارك ضارية، خلال النهار، بين وحدة كبيرة من منظمة "جبهة النصرة" الإرهابية (المحظورة في روسيا) وجماعة "جيش الأحرار" في منطقة زردنا بمحافظة إدلب، باستخدام المدفعية الثقيلة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала