الأردن: حدودنا ستظل مغلقة ويمكن للأمم المتحدة تأمين السكان في بلدهم

© REUTERS / Ali Hashishoنازحة سورية بالقرب من مخيم للنازحين في مرجعيون اللبنانية
نازحة سورية بالقرب من مخيم للنازحين في مرجعيون اللبنانية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال وزير الخارجية الأردني إن حدود بلاده ستظل مغلقة ويمكن للأمم المتحدة تأمين السكان في بلدهم.

مخيم لاجئين سوريين - سبوتنيك عربي
الأمم المتحدة: 45 ألفا يفرون من القتال في جنوب غرب سوريا
القاهرة — سبوتنيك. أكد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أن اتصالات عمان حول الجنوب السوري تهدف لحقن الدماء ودعم الحل السياسي، مشددا على أن حدود الأردن ستظل مغلقة ويمكن للأمم المتحدة تأمين السكان داخل بلدهم.

وقال الصفدي في تغريدة عبر "تويتر"، اليوم الثلاثاء: "تستهدف الاتصالات الأردنية حول الجنوب السوري حقن الدم السوري، ودعم حل سياسي، ومساعدة النازحين في الداخل السوري ومنه".

وأضاف الصفدي: "لا تواجد لنازحين على حدودنا والتحرك السكاني نحو الداخل"، مشددا: "حدودنا ستظل مغلقة ويمكن للأمم المتحدة تأمين السكان في بلدهم".

وأضاف وزير الخارجية الأردني: "نساعد الأشقاء ما نستطيع ونحمي مصالحنا وأمننا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала