تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

دي ميستورا: نشوب معركة شاملة في الجنوب السوري قد يزيد التوتر مع إسرائيل

© Sputnik / الذهاب إلى بنك الصورالمبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، ستافان دي ميستورا في أستانا
المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، ستافان دي ميستورا في أستانا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
دعا المبعوث الأممي لسوريا ستافان دي ميستورا اليوم الأربعاء، المجتمع الدولي إلى العمل لمنع حدوث مأساة إنسانية أخرى في درعا بجنوب غرب سوريا، وذلك بعد تجدد القتال في تلك المنطقة في الأيام الأخيرة، مشيرا إلى أن نشوب حرب شاملة في الجنوب السوري قد يزيد التوتر مع إسرائيل.

القاهرة — سبوتنيك. وقال دي ميستورا في جلسة مجلس الأمن بشأن سوريا، "أشعر بالقلق البالغ إزاء الأحداث وبشكل خاص في الجنوب الغربي، ونرى عمليات واسعة وتبادل إطلاق نار من الطرفين".

الصليب الأحمر - سبوتنيك عربي
الصليب الأحمر يوجه الدعوات لدول جوار الجنوب السوري
وتابع " فلنعمل على وضع ترتيبات يمكنها أن تمنع مأساة إنسانية أخرى وحماية المدنيين، ولا يجب أن نسمح في مجلس الأمن أن تتحول إلى غوطة أخرى أو دوما أخرى".

من جهتها أعلنت اليوم المديرة التنفيذية لمنظمة اليونيسيف هنريتا فور، في بيان صحفي أن الاقتتال الدائر في منطقة جنوب غرب سوريا تسبب بمقتل 4 أطفال ونزوح 20000 طفل مع عائلاتهم.

وقالت فور في البيان: "لا يعرف الرعب أحدا في سوريا، حيث علق الأطفال مرة أخرى في تبادل لإطلاق النار خلال موجة من العنف مؤخرا يشهدها جنوب غرب البلاد، وأدى الاقتتال إلى نزوح ما يقدر بنحو 20 ألف طفل مع عائلاتهم في غضون 3 أيام فقط، وتم الإبلاغ عن مقتل 4 أطفال وإصابة كثيرين آخرين".

وأكدت فور: "يحتاج الأطفال والعائلات إلى الغذاء والنظافة والعلاج والحماية. وينبغي السماح لأولئك الذين يرغبون بالفرار بالوصول إلى الملاذ الآمن، بعيداً عن مشاهد الحرب وأصدائها".
وأشارت اليونيسيف في بيانها إلى أن "الهجمات الأخيرة ألحقت أضرار بالغة بالبنية التحتية المدنية، ويمثل ذلك انتهاكا للقانون الإنساني الدولي، شمل ذلك مستشفى ميدانيا حيث خرج الآن عن العمل".

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала