تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

نتنياهو: لا نعارض استقرار نظام الأسد لكن هذا ما يقلقنا

تابعنا عبر
قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، صباح الخميس، إن إسرائيل "لا تعارض استقرار نظام الرئيس السوري بشار الأسد في سوريا"، لكنها ستعمل على حماية حدودها، حتى لو كان هذا سيكون ضد الجيش السوري، كما فعلت خلال سنوات من الحرب الأهلية.

وقال نتنياهو للصحفيين قبل إقلاع طائرته من العاصمة الروسية موسكو إلى إسرائيل:"لم تكن لدينا مشكلة مع أنظمة الأسد (فترة الرئيس السابق حافظ الأسد، والحالي بشار الأسد)، على مدار أربعين عاما لم تطلق رصاصة واحدة في هضبة الجولان"، وفقا لصحيفة "هآرتس" الإسرائيلية.

بنيامن نتنياهو - سبوتنيك عربي
نتنياهو يلتقى مسؤولين روسيين قبل لقاء بوتين

وقال نتنياهو الذي اجتمع أمس مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين:"لقد حددت سياسة واضحة، هي أنه لا نتدخل ولن نتدخل. هذا لن يتغير. ما يقلقنا هو داعش وحزب الله والأمر بقي على حاله. ماهية الموضوع هو الحفاظ على حرية عملنا ضد أي جهة ستعمل ضدنا. الأمر الثاني هو إبعاد الإيرانيين من سوريا".

وكان نتنياهو قد التقى بوتين أمس في موسكو، وركزت محادثاتهما على التطورات في سوريا، ومطلب إسرائيل إخراج إيران من سوريا.

وجاءت تصريحات نتنياهو بعد ساعات من قصف الجيش الإسرائيلي 3 مواقع عسكرية في محافظة القنيطرة جنوب سوريا، اليوم الخميس، ردا على اختراق طائرة سورية مسيرة لأجواء إسرائيل.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала