الكويت تكذب مسؤولا أردنيا وتنفي هبوط طائرتها اضطراريا

© Sputnik . Sergey Mamontov / الذهاب إلى بنك الصورطائرة الركاب الروسية الجديدة (إم.إس-21) تجتاز أولى رحلاتها الجوية، وهي أول طائرة تجارية تنتجها روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفيتي
طائرة الركاب الروسية الجديدة (إم.إس-21) تجتاز أولى رحلاتها الجوية، وهي أول طائرة تجارية تنتجها روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفيتي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
نفت الخطوط الجوية الكويتية ما يتم تداوله حول هبوط إحدى طائراتها اضطراريا في أحد مطارات المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.

وأكدت "الكويتية" في بيان صحفي، أن ما يتم تداوله عبر بعض وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام بهذا الشأن غير صحيح، داعية الجميع إلى تحري الدقة واعتماد ما ينشر من خلال مصادر النشر الخاصة بها.

طائرة إيرباص 380 - سبوتنيك عربي
هبوط اضطراري لطائرة كويتية في الأردن
ونقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، عن الرئيس التنفيذي لشركة العقبة للمطارات ومدير مطار الملك حسين الدولي، بشار أبو رمان، أنه بسبب عطل فني في المحرك الأيسر، هبطت إحدى الطائرات التابعة لشركة الخطوط الجوية الكويتية اضطراريا.

وبيّن أبو رمان أنه "عند الساعة 12:45 فجراً تمت مخاطبة غرفة العمليات وبرج الملاحة في المطار من قبل كابتن إحدى الطائرات التابعة للخطوط الكويتية وإعلامها بحدوث عطل فني في محركها الأيسر وتوقفه عن العمل، وطلب السماح بالهبوط الاضطراري".

وأضاف بأن "الطائرة كانت تقوم برحلتها من الكويت إلى بيروت عبر الأجواء الأردنية"، وأوضح أنه "تم تفعيل خطة الطوارئ وقامت الكوادر والإدارة وجميع الأجهزة بالمطار، بما في ذلك وأجهزة الدفاع المدني باتخاذ الإجراءات اللازمة لاستقبال الطائرة".

وأكد أبو رمان هبوط الطائرة بسلام، الساعة الواحدة وعشر دقائق من فجر اليوم، وعلى متنها 66 راكبا بمن فيهم طاقم الطائرة، وتم استقبالهم من خلال مبنى القادمين وفتحت صالات المطار لهم وتم توجيههم إلى فنادق العقبة بعد الاطمئنان على صحتهم وأنهم جميعهم بخير ولم تقع أي إصابات.

يذكر أن شركة الطيران الكويتية، تعد من أقدم شركات الطيران في منطقة الخليج العربي، حيث أنشئت عام 1953 كشركة خاصة، قبل استحواذ حكومة دولة الكويت على كامل ملكيتها عام 1962.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала