رينارد يغلق الباب بوجه عرب أفريقيا ويفتحه أمام المنتخبات الآسيوية

© REUTERS / AMR ABDALLAH DALSHمدرب منتخب المغرب هيري رينارد
مدرب منتخب المغرب هيري رينارد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
رد مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم الفرنسي، هيرفي رينارد، على الأنباء التي تحدثت عن دخوله في مفاوضات مع اتحادات أفريقية لكرة القدم وتحديدا عربية، وذلك بعدما ودع "أسود الأطلس" مونديال روسيا.

رد المدرب الفرنسي جاء من خلال بيان رسمي نشره على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"،

وقال: "بعض الناس يتحدثون عن مستقبلي في وسائل الإعلام لزرع المشاكل في الروح المغربية، لا يزال من المبكر للغاية، معرفة ما سيحدث".

وتابع: "هناك شيء واحد مؤكد، احتراما للمغرب وكل المغاربة، لن أغادر بأي شكل من الأشكال لمنتخب أفريقي آخر، بغض النظر عن ذلك، أولئك الذين يدعون ذلك، هم على خطأ".

ولم يعلن رينارد في بيانه بشكل صريح حول إمكانية استمراريته في قيادة المنتخب المغربي،

ليكتفي بتصريحه بعد مغادرة "أسود الأطلس" لتدريب منتخب عربي في القارة الأفريقية، الأمر الذي يفتح الباب لإمكانية تدريب منتخب عربي آسيوي في حال أراد تدريب منتخب عربي جديد.

يذكر بأن المنتخب المغربي خرج من الدور الأول لكأس العالم بعد تقديمه لمستوى كبير في البطولة حتى أن الكثير من المحللين أشادوا بأدائه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала