تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

العراق... حسم المعركة مع الإرهابيين بالنار

© Sputnik . Aleksandr Vilf / الذهاب إلى بنك الصوربيان عملي خلال معرض "جيش 2015"
بيان عملي خلال معرض جيش 2015 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أفادت معلومات صحفية عن نقل راجمات قذائف النار إلى منطقة الحدود العراقية السورية.

وأكدت القيادة العسكرية العراقية بذلك عزمها على دحر الإرهابيين الذين عاودوا نشاطهم في هذه المنطقة، بشكل نهائي بالتنسيق مع الحلفاء السوريين.

وتعتبر راجمة قذائف النار المعروفة باسم "تي أو إس-1أ" من أقوى أسلحة القوات العراقية.

واستلم العراق أولى دفعات راجمات من راجمات النار الروسية الصنع المسماة بـ"سولنتسيبيوك" (لفحة الشمس) في عام 2014، بحسب صحيفة "روسيسكايا غازيتا".

وأظهرت تجربة استخدامها في العراق أنها في غاية الفعالية. وحصل الجيش العراقي على مجموعة جديدة من راجمات النار التي ينتجها أحد المصانع في مدينة أومسك الروسية، في العام التالي.

وتم وضع راجمات النار التي صُنعت للعراق على شاسيه دبابة "تي-90إس" التي تستطيع السير بسرعة تصل إلى 60 كيلومترا في الساعة. ويقودها طاقم مكوّن من 3 أشخاص.

وتحوي الراجمة 24 ماسورة لإطلاق قذائف النار الصاروخية التي يصل مداها إلى 6 كيلومترات.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала